جريدة الدستور : أكاديمي مغربي: كمال الدين يظهر في الجمع بين الفقه والتصوف (طباعة)
أكاديمي مغربي: كمال الدين يظهر في الجمع بين الفقه والتصوف
آخر تحديث: الثلاثاء 29/12/2020 12:53 م كتب: عمرو رشدى
الدكتور حكيم فضيل
الدكتور حكيم فضيل
شارك الدكتور حكيم فضيل الإدريسي، أستاذ العلوم الإنسانية بكلية الآداب بجامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء بالمغرب في فعاليات النسخة الـ 33 من ليالي الوصال الصوفية، التي نظمتها مؤسسة الملتقى ومشيخة الطريقة القادرية البودشيشية.

وتحدث أستاذ العلوم الإنسانية عن كتاب "قواعد التصوف" للشيخ زروق، منتقيًا منه موضوع "الجمع بين الفقه والتصوف"، وإبراز مجال كل منهما، والصلة التي تربط بينهما، وأوضح كثيرا من القضايا المتفرعة عن هذا الجمع ليخلص إلى أن عين الكمال الديني يتجلى في الجمع بين الفقه والتصوف.

وأوضح" الإدريسى" أن التصوف يفسر العديد من أمور الفقه الإسلامي ولذلك فإن " التصوف والفقه"، أصبحا هامين جدًا لأى أنسان مسلم، لأن دلالة التصوف على الأحكام الباطنة ضرورة، والفقة والتصوف شقيقان فى الدلالة على أحكام الله تعالى وقد صح أن العمل شرط كمال العلم وهذا كلام غاية فى الأهمية.