جريدة الدستور : «عبدالرحمن».. راكض بيدين مبتورتين يحطم الرقم القياسي لـ «جينيس» (طباعة)
«عبدالرحمن».. راكض بيدين مبتورتين يحطم الرقم القياسي لـ «جينيس»
آخر تحديث: الجمعة 20/11/2020 07:20 م أحمد التمساح
عبدالرحمن
عبدالرحمن

"محطم الصعاب"، لقب لاحق عبدالرحمن وحيد، 18 عاما، بعد أن ولد بأطراف علوية مبتورة، ليظل حبيس غرفته وتنمر رفاقه؛ لكنه اتخذ من هجمات الجميع موقدًا لطاقته، ليقرر تحطيم رقم القياسي بموسوعة جينيس لركض الـ100 متر.
عبدالرحمن
عبدالرحمن
قال "عبد الرحمن"، لـ "الدستور"، إنه قرر دخول عالم رياضة الركض وسط هجمات عديدة من أهله الذين هيمن عليهم الخوف بسبب حالته الصحية، وكذلك عدم وجود فريق يقبل أن يشارك معه في التدريبات الدورية؛ حتى يتمكن من الاستعداد إلى خوض المسابقات.

تابع: "بعد ثلاث سنوات تمكنت من الالتحاق بالمركز الأوليمبي بمنطقة المعادي، وتوج ببطولة الجمهورية للناشئين لذوي الاحتياجات الخاصة، كما مارس عدد من ألعاب القوى؛ بهدف تقوية أطرافه وإمكانية التحكم في جسده حتى يصير أخف وزنًا، فيصبح من السهل جدًا الركض بسرعة".
«عبدالرحمن».. راكض
أوضح، أن تحدى كل الصعاب من أجل تحطيم الرقم القياسي لموسوعة جينيس في ركض مسافة الـ100 متر، والتي كانت 11 ثانية الذي حققه العداء الجامايكي أوسيان بولت، أملًا أن يتمكن يركض تلك المسافة في 9 ثواني فقط.

استكمل: "أن أصعب مواقف يعيشها خلال ركضه في الشارع حينما تلاحقه نظرات العامة، لكنه يحاول أن ينتصر عليها من خلال دعم نفسه ببسمة يواجههم بها"، مرددًا في قرارة نفسه أنه بطل وكل بطل ينظر إليه الناس.

أضاف، "عبد الرحمن" أنه يحلم بالحصول على أطراف صناعية ليديه، لمساعدته في إدارة شئون حياته والحصول على وظيفة تليق به، وتناسب وضعه الصحي.