جريدة الدستور : أهرامات الجيزة تحتضن أطفال المناطق الحدودية (طباعة)
أهرامات الجيزة تحتضن أطفال المناطق الحدودية
آخر تحديث: الإثنين 21/09/2020 09:21 م جمال عاشور
أهرامات الجيزة
أهرامات الجيزة
تواصلت الفعاليات الثقافية لمشروع أهل مصر "الدمج الثقافي" الذي تنظمه الهيئة العامة لقصور الثقافة لأطفال المناطق الحدودية والعاصمة ويستمر حتى ٢٣ سبتمبر الجاري، حيث تضمن اليوم الخامس زيارة أهرامات الجيزة.

من أمام الهرم خوفو بدأت إيمان شوكت مرشدة الجولة توضيحها أسباب بناء الأهرامات، وذلك اعتقادا من المصريين بالبعث والخلود نظرا لكونها مقابر ملكية تخص الملك الذي بناها واتخذت الشكل الهرمي تأثرا بشكل الكون فى المعتقدات الدينية للمصرى في العصر القديم، وأن الشكل الهرمي يساعد على وصول الروح للسماء، وقد استغرق بناؤه ما يقرب من ٢٠ عاما، وقد بدأت فكرته بحفرة تحت الأرض ثم حجرة تحت الأرض لتتحول لمصطبة فوق الأرض لتتوالى الأدوار وتأخذ الشكل الهرمي. 

ووصولا للهرم خفرع أجابت "ابتسام أبو الدهب" مرشدة الجولة عن استفسار الأطفال عن وضوحه أكبر من خوفو، قائلة إن ذلك الهرم بنى على مصطبة أعلى؛ فيبدو للناظرين أنه أكبر من هرم الملك خوفو، وأشارت إلى أن أقدم الأهرام هو هرم سقارة المدرج، الذى بناه الملك زوسر وتعددت فيما بعد بناء الأهرامات، كما أوضحت أن العديد من الأهرامات الصغيرة تعود بعضها لزوجات الملوك، وأن الهرم الأكبر تعرض لنوبات تدمير على مر العصور، وكذلك أنف أبو الهول الذي اختلفت الآراء حول أسباب تدميره ليتضح فيما بعد أن شخصا متصوفا يدعى صائم الدهر هو الذى قام بتدميرها نظرا لتقديس المصريين له، وأوضحت أن أبو الهول تم بناؤه برأس إنسان وجسم أسد ليجمع بين الحكمة والقوة بهدف حماية الأهرامات وما تحتويه من ثروات ذهبية.