جريدة الدستور : مع بقائنا في المنزل.. كيف نحافظ على النظام الغذائي الصحي؟ (طباعة)
مع بقائنا في المنزل.. كيف نحافظ على النظام الغذائي الصحي؟
آخر تحديث: الثلاثاء 26/05/2020 11:40 ص مارسيل نظمي
كيف نحافظ على النظام
كيف نحافظ على النظام الغذائي الصحي
يحاول معظمنا اتباع نظام غذائي صحي هذه الأيام على أمل أن نتمكن من خفض الوزن، والحصول على مواد غذائية ترفع من درجة مناعتنا لمقاومة فيروس كورونا المستجد، لكن قد نفشل في الكثير من الأحيان بسبب البقاء بالمنزل لفترات طويلة، وتناول المأكولات على مدار اليوم بطرق غير منتظمة، ومع ذلك فهناك بعض النصائح التي تعين على التمسك بالعودة لأنظمتنا الغذائية الصحية. فإليك بعضها بحسب موقع healthy builderz:

أبحث عن حلول
نحن جميعا مبدعون في صنع الأعذار عندما نواجه مشاكل، خاصة عندما يتعلق الأمر بنظامنا الغذائي.

يشعر البعض منا بالإحباط بسبب عدم وجود وصفات يجب اتباعها، بينما قد يشعر البعض الآخر أن إعداد وجبات صحية يمكن أن يستغرق وقتًا طويلًا. ومع ذلك، ستحتاج إلى التوصل إلى حل لتناول طعامك الصحي مثل إعداد وجباتك مسبقًا أو أن تكون أكثر إبداعًا مع طعامك الذي سيستمتع به باقي أفراد الأسرة.

اختر مشروبًا خاليًا من السكر
إذا كنت في الخارج مع أصدقائك، وعرضوا عليك شراء المرطبات، فاختر مشروبًا لا يحتوي على أي سكر. في الواقع، تقوم صودا وعصائر الفاكهة بتعبئة الكثير من المحليات الاصطناعية التي لن تفيد وزنك. اختر الماء قدر الإمكان أو عصير الفاكهة الحقيقي عند توفره.

أبحث عن شريك دعم
من الجيد دائمًا أن يكون لديك شخص ما ينضم إليك في نظامك الغذائي أو على الأقل شخص يمكنه متابعة علامات فقدان الوزن الخاصة بك حتى تتم محاسبتك على أفعالك. أطلب من عائلتك أن تكون مجموعة الدعم الخاصة بك، أو أبحث عن أشخاص آخرين في نفس رحلتك حتى تتمكن من تبادل القصص والنصائح أيضًا.

تناول وجبة خفيفة من الفاكهة
هناك أوقات نحتاج فيها إلى شيء صغير لتزويدنا بالطاقة حتى وجبتنا التالية، لذلك بدلًا من شراء البسكويت أو أي شيء حلو، لماذا لا تختار الفواكه بدلًا من ذلك؟ فواكه مثل التفاح والموز والتوت وما شابه تحوي الكثير من الألياف بالإضافة إلى مضادات الأكسدة التي لن تساعد فقط في عملية الهضم، ولكنها يمكن أن تساعد أيضًا في الحفاظ على بطنك ممتلئًا لساعات أيضًا.

أعد التفكير في أهدافك
في بعض الأحيان نحتاج إلى إعادة النظر في الأهداف التي وضعناها لأنفسنا عندما يتعلق الأمر بفقدان الوزن.

ثم لماذا لا تقوم بتقسيم أهدافك المتعلقة بفقدان الوزن إلى شيء أكثر قابلية للإدارة مثل فقدان بضعة أرطال كل أسبوع.

بهذه الطريقة، سوف تكون قادرًا على رؤية التقدم في فقدان الوزن وأن تكون أكثر التزامًا بالالتزام بنظامك الغذائي أيضًا.