جريدة الدستور : بريطانية تحول شغف الأطفال بالمفاتيح إلى مشروع مربح (طباعة)
بريطانية تحول شغف الأطفال بالمفاتيح إلى مشروع مربح
آخر تحديث: الخميس 22/08/2019 11:52 م
بريطانية تحول شغف
قررت سيدة بريطانية أن تستفيد من شغف الأطفال بالعبث بالمفاتيح، وأطلقت مشروعًا مربحًا لتصنيع مفاتيح خاصة لهم.

تقول إليزابيث فاوكيت، إن طفلها الثاني كان يحب كثير العبث بمفاتيحها، وفي إحدى المرات تسبب بفقدان مفاتيح سيارتها، وكلفها ذلك نحو 400 جنيه استرليني (560 دولار) لسحب السيارة وإعادة تصنيع نسخة جديدة عن المفاتيح.

إلا أن هذه الحادثة ألهمت السيدة فاوكيت لإطلاق خط هو الأول من نوعه لبيع مفاتيح وعضاضات أسنان للأطفال "يومي كيز" مصنوعة من الفولاذ المقاوم للصدأ.

وذكرت إليزابيث أن ردود الأفعال كانت إيجابية للغاية لدى الآباء والأمهات، حيث سارع الكثيرون لشراء منتجاتها، التي تفيد كثيرًا في مرحلة ظهور الأسنان اللبنية لدى الأطفال.

واعترفت إليزابيث أن الكثيرين عبروا عن قلقهم من استخدام عضاضات ومفاتيح معدنية، لكنها أكدت أنها آمنة كاستخدام ملعقة مصنوعة من الفولاذ المقاوم للصدأ، والتي تمت الموافقة عليها بالكامل من قبل السلطات الصحية.

وتؤكد إليزابيث أن المنتجات التي تبيعها خالية من الرصاص والمواد السامة، بالإضافة إلى أنها قابلة لإعادة التدوير بالكامل، مما يجعلها غير ضارة بالطفل أو بالبيئة، بحسب صحيفة ميرور البريطانية.