جريدة الدستور : "تخلى عن الدولة في أصعب أوقاتها".. عمرو دياب مطرب يعمل لمصلحته (طباعة)
"تخلى عن الدولة في أصعب أوقاتها".. عمرو دياب مطرب يعمل لمصلحته
آخر تحديث: الثلاثاء 18/06/2019 10:09 م محمود عرفات
تخلى عن الدولة في

قال الدكتور محمد الباز، رئيس مجلسي إدارة وتحرير جريدة الدستور، إن المطرب عمرو دياب هو مشروع شخصي ولا يعمل إلا لنفسه فقط، وفي أصعب الأوقات احتاجته الدولة ولم تجده.

وأوضح في برنامجه 90 دقيقة، المذاع على فضائية المحور، أنه في أكتوبر2013، كانت الدولة المصرية تواجه تبعات ثورة 30 يونيو، والثورة على نظام الإخوان، وعندما تم تنظيم احتفال السادس من أكتوبر، تمت دعوة عمرو دياب ومحمد منير، لإحياء الحفل ولكنهما رفضا الحضور، رغم أن الدولة كانت في أمس الحاجة لدعم الفنانين والمثقفين آنذاك، وتعللا بأنهما لا يمكنهما الغناء مع عدد كبير من الفنانين.

واستطرد أن الإعلامي أحمد المسلماني، وكان وقتها يعمل مستشارا إعلاميا للمستشار عدلي منصور، تواصل معه وأكد له أن الفنانين رفضا الحضور، ولكنه يرفض مهاجمتهمها في وسائل الإعلام لأنهما من قوة مصر الناعمة.