جريدة الدستور : دراسة: عدد سكان شرق ألمانيا ينخفض إلى مستوى عام 1905 (طباعة)
دراسة: عدد سكان شرق ألمانيا ينخفض إلى مستوى عام 1905
آخر تحديث: الأربعاء 12/06/2019 03:02 م
دراسة: عدد سكان شرق
أظهرت دراسة حديثة أن عدد سكان الولايات الشرقية في ألمانيا انخفض إلى مستوى عام 1905، بينما ارتفع على نحو غير مسبوق في الولايات الغربية.
وبحسب بيانات الدراسة، التي أجراها معهد "إيفو" للأبحاث الاقتصادية ونشر نتائجها اليوم الأربعاء في دريسدن، فإن عدد السكان في شرق ألمانيا بلغ 6ر13 مليون نسمة عام 1905 وتشير التوقعات إلى أن عددهم سينخفض إلى نفس المستوى هذا العام.
وفي المقابل، يعيش في الولايات الغربية حاليا أكثر من 68 مليون نسمة، بينما كان يبلغ عدد السكان هناك مطلع القرن العشرين 6ر32 مليون نسمة.
وقال الباحث في المعهد، فليكس روسل، إن الفجوة بين أعداد السكان في الشرق والغرب تزداد تباعدا دون توقف، موضحا أن هذا التطور كثيرا ما يتم تجاهله رغم أنه يحتاج إلى اهتمام سياسي خاص، مشيرا إلى أن المناطق الريفية في شرق ألمانيا تعاني بشدة ويتعين دعمها على نحو خاص.
ومنذ عام 1949 حتى بناء سور برلين عام 1961 غادر العديد من المواطنين الأكفاء شرق ألمانيا، ما أدى إلى ركود عدد السكان في شرق البلاد، وارتفاعها بفعل الهجرة في الغرب.
وحدثت موجة التراجع الثانية في عدد السكان في شرق ألمانيا عقب انهيار السور عام 1989.
وبحسب بيانات المعهد، فإن النمو السكاني كان يحدث بصورة متطابقة تقريبا بين شرق وغرب البلاد قبل تقسيم ألمانيا.