جريدة الدستور : 3 سيدات يحاربن الفراغ بالديكوباج: "عرفناه صدفة" (فيديو) (طباعة)
3 سيدات يحاربن الفراغ بالديكوباج: "عرفناه صدفة" (فيديو)
آخر تحديث: الخميس 06/12/2018 09:13 م عبدالله هشام
3 سيدات يحاربن الفراغ

لم تتخيل 3 سيدات أن محاربتهن لأوقات الفراغ يكون بتعلم فن الديكوباج (إعادة تدوير المنتجات التآلفة) سيحولهن إلى أصحاب مشروع استثماري في غضون أشهر، بعدما قررن تعلمه للقضاء على أوقات فراغهن بعد زواج الأبناء.

جاء تعارف الثلاث سيدات خلال المشاركة في كورس تعليمي عن أساسيات فن الديكوباج قبل أن يطبقن ما تعلمنه على التآلف في منازلهن، حتى زاد المنتج ليقررن استثمار خبرتهن في إعادة تدوير لوازم المنزل لتحقيق ربح مادي جيد.

تقول منال كمال، إن الديكوباج المعروف بفن الفقراء كانوا ينظرون إلى منازل الأغنياء وما تحويه من تحف وديكورات باهظة التكلفة ويقلدونها بأبسط الأدوات وأقل التكاليف لعدم قدرتهن على الشراء وبدأ في الصين قبل أن ينتقل إلى فرنسا وينتشر في أرجاء العالم.

وأوضحت أن فكرة الديكوباج تعتمد في الأساس على استغلال المواد التالفة أو غير المستخدمة في المنزل من الأطباق والزجاجات الفارغة والكراسي وغيرها من القطع الخشبية بإعادة تزيينها واستخدام مكملات ديكور، وابتكار أشكال جديدة لها.

تلتقط جيهان عبد القادر أطراف الحديث لتوضح أن كثرة منتجاتهن من إعادة تدوير محتويات المنزل وعدم حاجاتهن لبعضها دفعهن إلى التفكير في تسويقها وعرضها للبيع من خلال إنشاء مجموعة على موقع التواصل، فضلًا عن مشاركتهن في المعارض المختلفة التي تنظمها وزارة التضامن والمؤسسات المجتمعية بمنتجاتهن المختلفة.

أشارت إلى أنه على الرغم من عدم تجاوز خبرتهن في المجال العام الأول إلا أنهن تمكن من تحقيق نجاح كبير بالمشاركة في بعض المعارض التي تنظمها وزارة التضامن و«معرض تراثنا 2» الذي تم تنظيمه مؤخرًا من قبل متحف الفن الإسلامي.