جريدة الدستور : دراسة جديدة تربط بين الوزن الزائد والإصابة بسرطان الثدى (طباعة)
دراسة جديدة تربط بين الوزن الزائد والإصابة بسرطان الثدى
آخر تحديث: الجمعة 12/10/2018 03:37 م
دراسة جديدة تربط
تسعى دراسات كثيرة للوقوف على الأسباب الرئيسية وراء الإصابة بالسرطان، خصوصًا مع ارتفاع نسب المصابين بهذا المرض حول العالم.

ووجدت دراسة حديثة علاقة بين الوزن والإصابة بسرطان الثدي، وأكدت أن تقليل الوزن يضعف فرص الإصابة بهذا المرض لدى النساء.

وأوضح الدكتور روان شلبووسكي من مركز "مدينة الأمل"الوطني الطبي في كاليفورنيا: "تشير دراستنا إلى أن انخفاض الوزن مرتبط بانخفاض ملحوظ في خطر الإصابة بسرطان الثدي لدى النساء الكبيرات في السن نسبيًا".

ودرس الأطباء ملفات أكثر من 61 ألف امرأة، ووجدوا على مدى 11 عامًا أن النساء اللاتي قللن من وزنهن انخفضت لديهن نسب الإصابة بالسرطان، مقارنة مع النساء اللاتي زاد وزنهن.

وأشارت الدكتورة لورين كاسيل، من مستشفى "لينوكس هيل" في نيويورك إلى أن ثلث النساء في الولايات المتحدة يعانين من السمنة المفرطة التي تحمل معها مخاطر متزايدة معروفة، مثل ارتفاع ضغط الدم وأمراض العظام.

ولفت البحث إلى أن واحدة من كل ثماني نساء في الولايات المتحدة معرضة للإصابة بسرطان الثدي.