الأحد 23 فبراير 2020 الموافق 29 جمادى الثانية 1441

كارثة.. ظهور جماعة جديدة أخطر من "داعش" تمتلك أسلحة بيولوجية

الأحد 15/فبراير/2015 - 12:13 م
داعش
داعش
كتبت - دعاء سيد:
طباعة
كشفت صحيفة "ايكونوميست تايمز" الهندية عن جماعة "حزب التحرير" التى أكدت أنها قد تصبح مجموعة إرهابية أكثر خطورة من تنظيم "داعش"، مشيرة إلى أن وجودها في جنوب آسيا يجب أن يكون مُدعاة للقلق بالنسبة للهند.

وأضافت الصحيفة، أنه بالرغم من أن "داعش" يعث فسادًا في سوريا والعراق ويجذبون اهتمام وسائل الإعلام من خلال الأعمال الوحشية الهمجية، يعمل "حزب التحرير" بهدوء وينشئ بنيته التحتية العالمية من الشباب المتطرف، استعدادًا للخلافة العالمية.

وأكدت الصحيفة أن الجماعة تجنبت بذكاء جذب أي تدقيق دولي، ونشرت أيديولوجيتها وأسست قاعدة فيما يقرب من 50 بلدًا، وأصبح لها أكثر من مليون عضو حول العالم وهو أعلى بكثير مما يمتلكه "داعش".

ويمتلك حزب التحرير، جناحا مسلحا يقوم بتدريب كوادره في الصناعات الكيميائية والبكتريولوجية، والحرب البيولوجية، طبقًا للصحيفة.

وبالرغم من أن هذه الجماعة محظورة، إلا أنها تتلقى دعمًا كبيرًا من المثقفين والدوائر العسكرية، وتعتمد في تمويلها على التبرعات الخاصة من أصحاب المشاريع المحلية للمنظمات الخيرية الإسلامية، بالإضافة لشيوخ دول الخليج الأخرى.

وتأسست جماعة "حزب التحرير" في القدس في عام 1952 ومقرها في لندن، ولديها فروع في آسيا الوسطى، وأوروبا، وجنوب آسيا، وجنوب شرق آسيا، وخصوصا في إندونيسيا، حيث تمكنت من كسب نفوذ كبير.