رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

السكة الحديد: دراسة إعادة تشغيل بعض القطارات التى تم وقفها بسبب تطوير الإشارات

قطار روسي
قطار روسي

قالت مصادر فى هيئة السكة الحديد، إنه يتم دراسة تشغيل عدد من القطارات التي تم وقفها فى خطوط الوجه البحري بعد إيقافها خلال فترة تطوير وإعادة تأهيل نظم الإشارات.
 

وأوضحت المصادر فى تصريحات لـ«الدستور»، أن إعادة تشغيل القطارات مرة أخري يأتي ضمن حرص هيئة السكة الحديد على إعادة تشغيل القطارات مرة أخرى بعد وقفها، لتلبية احتياجات المواطنين تجاه القطارات التي يترددون عليها بصورة مستمرة:
 

وتابعت، أن دراسة إعادة تشغيل القطارات التي تم وقفها خلال الفترة الماضية، يتم بحثه في الوقت الحالى، في خطوط الوجه البحري، وذلك نظرا لانتهاء جزء كبير من تطوير الإشارات بتلك الخطوط وفور انتهاء تطوير باقي الإشارات سيتم إعادة تشغيل كافة القطارات بالكامل التي تم إيقافها.


وكان قد قال الفريق كامل الوزير، وزير النقل، إن شبكة سكك حديد مصر بدأت سنة 1854 وكان أول خط فى هذه الشبكة هو (القاهرة/ الإسكندرية) بطول 208 كم ثم خطى أبوقير بطول 1,7 كم و رشيد/ المعمورة بطول 66 كم ثم خط (إمبابة/ الاتحاد/ القبارى) بطول 227 كم لخدمة الركاب والبضائع بنطاق محافظة الإسكندرية، وفى ضوء خطة تطوير خطوط النقل السككى التى تخدم محافظة الإسكندرية والتى تتضمن تطوير البنية الأساسية لخطي (القاهرة/ الإسكندرية)  و(بشتيل/ الاتحاد/ القبارى) وتحويل خط أبوقير إلى مترو كهربائى، وتطوير ترام الرمل، بالإضافة إلى إنشاء الخط الأول من شبكة القطار الكهربائى السريع (السخنة– الإسكندرية– مطروح).

 

وأكد، خلال تصريحات صحفية، إنه تم التخطيط لإنشاء الخط الرابع من شبكة القطار الكهربائى السريع (بورسعيد– أبوقير)، ومنها خط السكة الحديد القاهرة/ الإسكندرية بطول 208 كم (مزدوج)، حيث استعرض الوزير أسلوب انشاء الخط ومحطات سيدى جابر ودمنهور ومحطة مصر بالإسكندرية والتى تم إعادة إنشائها على الطراز الإيطالى عام 1920، مضيفا أنه تم الانتهاء من تجديد السكك وتطوير نظم الإشارات والمزلقانات والمحطات وإنشاء مركز تحكم رئيسي لخط القاهرة الإسكندرية للسكة الحديد بطول 208 كم، وتم افتتاحه اليوم.