رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

اليوم.. أولى جلسات محاكمة المتهم في «وفاة طفل مشتول»

ياسين محمود سعيد
ياسين محمود سعيد الشهير بطفل قرية الصحافة

تنظر محكمة الطفل بمنيا القمح اليوم الإثنين، أولى جلسات محاكمة الشاب المتهم بالتسبب في وفاة الطفل ياسين محمود سعيد الشهير بطفل قرية الصحافة، وإصابة شقيقه أثناء استقلالهما توكتوك في مدينة مشتول السوق، بسبب قيادته سيارة بدون رخصة قيادة عكس الاتجاه وتصادمه بمنتهى الشدة في توكتوك كان يستقله الضحية وشقيقه.

حصلت "الدستور" على التقرير الطبي الخاص بالطفل ياسين محمود سعيد المعروف إعلاميا بـ"طفل الصحافة"، الطالب بالصف الرابع الابتدائي بمركز مشتول السوق في محافظة الشرقية، والذي توفي جراء تصادم "توكتوك"، كان يستقله لتوصيله إلى المدرسة بسيارة مرسيدس يقودها شاب مستهتر يسير بسرعة فائقة عكس الاتجاه، بعد أن قضى 4 أيام داخل غرفة الرعاية المركزة بمستشفى الأحرار.

دخل ياسين محمود سعيد محمد احمد عثمان المستشفى، بادعاء حادث سير يوم 27/ 10/ 2022، بعد عمل الفحوصات اللازمة والأشعة المطلوبة اتضح الآتي: وجود نزيف بالمخ وكسر بالجمجمة، ووجود تهتك بأنسجة الرئة، وتبين وجود كسور متفرقة بالساعد الأيسر، وكسر فى عظمة الفخذ اليسرى وقصبة الرجل اليسرى، وتم وضع المريض على جهاز التنفس الصناعي بعد اضطراب درجة الوعى ثم توفي.

وقال محمود سعيد والد الطفل ياسين في تصريح لـ«الدستور»، إنه يطالب بحق نجله حتى تهدأ نيران الفراق في قلبه وقلب والدته التي لا تنام، مؤكدًا ثقته في النيابة والقضاء.

وأوضح، أن أحد الأشخاص عقب الحادث حضر للمنزل وأخبر زوجتي بأن أبنائي عملوا حادث بـ "التوكتوك" الذي يستقلانه، مضيفا: “توجهنا لمكان الحادث، فوجدنا أن التوكتوك تحطم تمامًا والسيارة المرسيدس المتسببة في الحادث تظهر عليها شدة التصادم، حيث إن قائد السيارة كان يسير بسرعة فائقة في عكس الاتجاه، ولم تكن لديه رخصة”.

وتابع الأب:“وجدنا دماء على التوك توك ولم نجد ياسين أو محمد، حيث تم نقلهما في الحال للمستشفى بإسعاف، توجهت إلى المستشفى فوجدت محمد على سرير بمفرده، يبكي بشدة من جراء الحادث وكان مصابًا بنزيف بسيط من الأنف وقلت لمحمد متخافش هروح أشوف ياسين وأجيلك”.

وأضاف: “عقب رؤيتي لمحمد والاطمئنان عليه بدأت أبحث عن ياسين لقيته في غرفة أخرى خاصة ومعاه طاقم أطباء وأخبرني أحدهم أنه يلفظ أنفاسه الأخيرة، قمنا بتحويله لمستشفى الأحرار بالزقازيق وتم عمل أشعة وظل 4 أيام داخل العناية المركزة وتوفي عقب ذلك”.

كانت الأجهزة الأمنية تلقت إخطارًا بورود بلاغ بوقوع حادث تصادم سيارة ملاكي بدراجة نارية "توكتوك"، ما أسفر عن إصابة كل من ياسين محمود سعيد عثمان، طالب بالصف الرابع الابتدائي بمدرسة أبوسالم التجريبية بمشتول السوق، مقيم بمركز مشتول السوق، وشقيقه محمد، 11 سنة.

بالانتقال والفحص، تبين أنه أثناء استقلال الطفلين دراجة نارية "توكتوك" في طريقهما إلى مدرستهما صباح يوم الحادث، صدمتهما سيارة مسرعة مما أسفر عن إصابتهما، وتم نقلهما إلى المستشفى، ولفظ الأول أنفاسه الأخيرة بعد أيام من الحادث متأثرًا بإصابته.