رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

يونيسف: 40 بالمائة من مرضى الكوليرا فى هايتى أطفال

الكوليرا
الكوليرا

أعلنت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسف"، الأربعاء، عن أن 40 بالمائة من الإصابات المؤكدة بمرض الكوليرا هو من الأطفال في هايتي.
وقال مانويل فونتين، مدير مكتب اليونيسف لبرامج الطوارئ، خلال تصريح صحفي في ختام زيارة استغرقت 4 أيام للبلاد، إن "الكوليرا وسوء التغذية يتسببان في زيادة عدد وفيات الأطفال في هايتي".
وأضاف فونتين أن "اثنين من كل 5 مرضى بالكوليرا في هايتي، أو 40 بالمائة من الإصابات المؤكدة، هم من الأطفال".
وتوجد 9 من بين كل 10 إصابات في مناطق يعاني فيها الأطفال من سوء تغذية حاد، وفقًا للمنظمة الأممية.
وقال المسئول الأممي: "في هايتي الآن، هناك خطر ثلاثي يهدد حياة الأطفال، وهو سوء التغذية، والكوليرا، والعنف المسلح".
وتابع فونتين قائلا: "في غضون ساعات قليلة يؤدي الإسهال المائي الحاد، والقيء إلى الجفاف وإضعاف الأطفال لدرجة أنهم قد يموتون قبل تلقي العلاج اللازم بالوقت المناسب".
ولفت فونتين إلى أن "الكوليرا وسوء التغذية مزيج قاتل، أحدهما يؤدي إلى الآخر".
ومنذ بداية تفشي الكوليرا في هايتي بتاريخ 2 أكتوبر الماضي، أبلغت وزارة الصحة عما يقرب من 200 حالة وفاة وأكثر من 10 آلاف و600 حالة مشتبه بها في البلاد، البالغ عدد سكانها 11 مليون نسمة.
واشتدت الأزمة والفوضى في هايتي في الأسابيع القليلة الماضية بعد أن تسبب الحصار من قبل العصابات الإجرامية في نقص الغذاء والماء والوقود، في وقت تواجه البلاد تفشي المرض.