رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

عاصى الحلانى لـ«الدستور»: سعيد بردود أفعال «أربعين خمسين».. وأرحب بأى «ديو» يضيف لتاريخى

عاصي الحلانى مع محررة
عاصي الحلانى مع محررة الدستور

أعرب الفنان اللبناني عاصي الحلاني، عن سعادته البالغة بردود الأفعال التي يتلقاها حول أحدث أغنياته «أربعين خمسين»، التي طرحها مؤخرًا على طريقة الفيديو كليب، برفقة الفنان عادل العراقي، وحققت نسبة مشاهدة عالية خلال أيام من طرحها برقم قياسي تخطى الـ20 مليون مشاهد، وذلك عبر موقع الفيديوهات الشهير يوتيوب.

وأضاف «الحلاني»، لـ«الدستور»: «الحمد لله، سعيد جدًا بما حققته الأغنية من ردود أفعال قوية، خاصة أنني اجتهدت جدًا فيها، وعملت بحماسة شديدة مع عادل العراقي، واستغرقت التحضيرات وقتًا طويلًا حتى خرجت بهذا الشكل المبهر الذي أسهم في حصد ملايين المشاهدات على المواقع الإلكترونية خلال أيام قليلة، وفي الحقيقة تشرفت بالتعاون مع فريق عمل الأغنية كله، فهي من كلمات ضياء الميالي، ألحان عادل العراقي، توزيع إليان دبس، تسجيل وماسترينغ: طوني حداد، ومن إنتاج شركة روتانا».

وتابع «الحلاني»: «عادل العراقي فنان وملحن كبير له منطقته الخاصة ودائمًا يبحث عن التجديد والتطوير، والعمل معه كان تجربة رائعة، وأنا دائمًا أرحب بأي «ديو» مع أي من النجوم والنجمات، بشرط أن يكون العمل له معنى وطعم وقيمة، ويضيف لي ولتاريخي الفني ويرتقي بالذوق العام».

وبسؤاله عن التعاون لسنوات طويلة مع شركة «روتانا»، قال «الحلاني»: «الحمد لله أفخر بالتعاون الدائم مع شركة كبيرة وعريقة بحجم روتانا، خاصة أنها لها باع طويل في مجال الإنتاج الفني، وقد حققنا سويًا الكثير من النجاحات، ودائمًا ما يكون تعاوننا مثمرًا، وأنا سعيد بذلك؛ وما يميز هذه الشركة عن غيرها هو أنها أنتجت لكبار النجوم وما زالت تحتضن كل تميز ونجاح بعراقتها وإنتاجها الضخم على مر السنين».

وأحيا الفنان عاصي الحلاني، مؤخرًا، الليلة التاسعة من مهرجان ومؤتمر الموسيقى العربية 31، وقدم الحلاني، بمصاحبة فرقة الحفني بقيادة المايسترو هشام نبوي، مجموعة من أعماله الخاصة التي بثت الحيوية في أرجاء المسرح وتجاوب معها الجمهور بالتصفيق، والهتاف كان منها «بحبك وبغار، وإنى مارق مريت، وغالي، والقرار، وأدمنت هواكي، والهوا طاير، وقولي قولي، وأحكي لحبيبي، ومالي صبر، وزعلان منك يا دنيا، وضحكة حبيبي، وضلي معي، وإن كان عليا، وست الستات، وموال هواره الى جانب سواح، وميل واسقيني، واحلف بسماها التى شاركه الجمهور أداءها».