رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

انخفاض ملحوظ.. سعر قنطار القطن اليوم 2022 في مصر

القطن
القطن

مع انطلاق منظومة التداول في القطن الجديدة، والتي سيتم تطبيقها بالعام الرابع على التوالي، يدور في ذهن الكثير من المواطنين التساؤل حول سعر قنطار القطن اليوم 2022، عبر محرك “جوجل”، اليوم الاثنين الموافق 3 أكتوبر 2022.

سعر قنطار القطن اليوم 2022

تنشر «الدستور» في هذا التقرير سعر قنطار القطن اليوم 2022.

أسعار القطن اليوم الاثنين 2022

وتهدف منظومة إلى تحسين عمليات تداول الأقطان والحفاظ على جودة القطن؛ من أجل التحقيق لأعلى عائد للمزارع وذلك مقابل طرح الأقطان بمراكز التجميع في كل مركز إداري بالمحافظات، طبق المساحات المنزرعة.

كما ستوفر هذه مراكز التجميع، الأكياس الجوت والدوبارة القطنية لجميع المزارعين؛ من أجل تعبئة الأقطان بها وتسليمها للمراكز يكون مرة أخرى للمزايدة عليها ما بين شركات التجارة الخاصة وشركة مصر التي تتبع للقابضة للقطن والغزل والنسيج والملابس، سواء في الوجه القبلي أو الوجه البحري.

وكان قد شهد لأول مزاد علني بمحافظة الشرقية، انخفاض سعر قطن وجه بحري عن سعر قطن الصعيد بنحو مبلغ 1000 جنيه بالقنطار، حيث قد تم بيع كمية بلغت نحو قيمة 9 آلاف قنطار من سعر 4180 جنيها للقنطار لمبلغ 4300 جنيها.

سعر القطن اليوم في جميع المحافظات

ومن جانبه، قام رئيس الشعبة العامة للقطن في الغرف التجارية أحمد عياد، بتأكيد بتصريحات صحفية، أن سعر القطن اليوم الاثنين الموافق 3 أكتوبر الجاري، قد بلغت حوالي ٤٢٠٠ القطان وجه بحري، وقيمة ٣٣٠٠ القطان وجه بحري، وأن السعر العالمية بطريقها للانخفاض مع وجود تراجع الاستهلاك والسحب على جميع الأقطان.

وبسياق أخر، قامت لويس بشارة رئيس المجلس التصديري بالملابس الجاهزة، بالإعلان عن تقديم خطة للتطوير لصناعة المنسوجات والمفروشات إلى الدكتور “مصطفى مدبولي”، رئيس مجلس الوزراء، منوها: أن "مصر تملك إمكانيات من أجل زيادة القدرة التصديرية في مجال المنسوجات".

أسعار القطن اليوم

وأضافت لويس، أن تكون مصر قادرة على زيادة الصادرات في المنسوجات والغزل والمفروشات إلى حوالي 12 مليار دولار وتكون بدلا من قيمة 3.2 مليار دولار، في 3 سنوات فقط، أن تكون صناعة المنسوجات تحتاج للدعم المصنعين وتقليل سعر الفائدة إلى حوالي 5 % كحد أقصى، وذلك إلى جانب إتاحة المصانع الجديدة مرفقة بحق انتفاع على حوالي 30 عاما.