رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الرئيس التنفيذى لـ«مصر للتأمين»: تحديث الخدمات التأمينية واتباع طرق سريعة وتفاعلية مع العملاء

عمر جودة، عضو مجلس
عمر جودة، عضو مجلس الإدارة المنتدب

قال عمر جودة، عضو مجلس الإدارة المنتدب، الرئيس التنفيذى لشركة مصر للتأمين، إحدى شركات مجموعة مصر القابضة للتأمين، أكبر مؤسسة مالية غير مصرفية فى مصر، إن الشركة، منذ نشأتها على يد رائد الاقتصاد الوطنى طلعت حرب، قلعة توفر الحماية والأمان للاقتصاد الوطنى وتسعى دائمًا للتطوير والتحديث، وفق استراتيجية طموحة، تتلقى فيها كامل الدعم من وزارة قطاع الأعمال العام و«القابضة للتأمين».

قال «جودة»، لـ«الدستور» إن «مصر للتأمين» تحمل من اسم مصر وعظمتها نصيبًا ودلالة، وتسير على خطواتها، وتتحمل مسئولياتها تجاه الوطن، عبر ما تتبناه من رؤى وخطط تسويقية طموحة، تأتى فى إطار مناخ العمل المتطور الذى تنفرد به مجموعة مصر القابضة للتأمين، برئاسه باسل الحينى.

وأوضح أن المجموعة تسعى إلى تحديث الخدمات التأمينية، من خلال اتباع طرق سريعة وتفاعلية مع العملاء، والوصول لتحقيق الشمول التأمينى.

وأضاف: «مصر للتأمين تطلق شعار (معك أينما كنت) لكل عملائها، وهذا الشعار نابع من رؤية الشركة واستراتيجيتها، التى تستهدف الوصول للعملاء وتلبية جميع احتياجاتهم، وابتكار منتجات تأمينية جديدة، وصولًا لخلق وعى بأهمية التأمين ودوره فى حياة الفرد والمجتمع».

وتابع: «من أجل ذلك، اتخذت الشركة العديد من الخطوات لتحقيق تلك الاستراتيجية الطموحة، منها التعاون مع شركة إيجى إنشورتك، لميكنة فرع تأمين السيارات الذى يخدم شريحة كبيرة من عملاء الشركة، ولتوفير الخدمة التأمينية بأسرع وقت وأقل إجراءات، من خلال التعاون لإطلاق Mobile App الخاص بإصدار وثيقة تأمين السيارات، والذى يمكن العميل من اتخاذ جميع خطوات إصدار الوثيقة الخاصة به، وحساب قسط التأمين».

وأضاف: «تعمل الشركة أيضًا على الاستثمار فى العنصر البشرى، بخلق كفاءات وكوادر واعدة فى مجال تسويق الخدمات المالية، من خلال دعم مصر للتأمين للتعليم الفنى، بإنشاء مدرسة مصر للتأمين الدولية للتكنولوجيا التطبيقية، بالتعاون مع الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (USAID-Workforce Egypt) ووزارة التعليم والتعليم الفنى (MOETE)».

واستطرد: «الشركة تعمل كذلك على تطوير المنتجات التأمينية المقدمة للعملاء، بتقديم حلول تأمينية مبتكرة، ومن هنا فنحن نسعى فى المرحلة الحالية لتدعيم فرع التأمين متناهى الصغر، الذى يعد أداة لمواجهة الأخطار».

وواصل: «وفرت شركة مصر للتأمين مؤخرًا وثيقة حياة كريمة لعملائها، وهى توفر لهم العديد من المزايا والتغطيات التأمينية، مقابل قسط سنوى بسيط يبلغ ٧٥ جنيهًا فقط، ويتمتع من خلالها المؤمن عليه بالحماية التأمينية من خلال تغطية خطر الوفاة والعجز الكلى والجزئى المستديم نتيجة حادث- لا قدر الله- حتى ١٠٠ ألف جنيه، بالإضافة إلى تغطية مصاريف العلاج الطبى والأجهزة التعويضية نتيجة حادث، وفق شروط الوثيقة، وغيرها من التغطيات والمزايا».

وأردف: «تعمل الشركة أيضًا على الدخول فى شراكات وإبرام بروتوكولات من شأنها الاستفادة من التطور التكنولوجى وابتكار طرق سريعة للوصول للعملاء، كان منها على سبيل المثال توقيع بروتوكول تعاون بين شركة مصر للتأمين والهيئة القومية للبريد والاتحاد العام لنقابات عمال مصر، لإتاحة تسجيل بيانات العملاء الراغبين فى الاشتراك بوثائق التأمين، وكذلك تحصيل قيمة الأقساط السنوية لتلك الوثائق، والتى تتيحها الشركة من خلال مكاتب البريد وفقًا للنظم الإلكترونية الحديثة».

وأكمل: «يهدف البروتوكول إلى زيادة ونشر الوعى التأمينى، وتحقيق الشمول التأمينى، عبر توفير نماذج تأمينية متعددة تتناسب مع مختلف شرائح المجتمع، من خلال توفير منتج تأمينى خاص بعمال مصر ويلائم المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر».

وذكر أن الشركة تعمل أيضًا على التعاون مع العديد من البنوك، منها على سبيل المثال البنوك ناصر الاجتماعى والبنك الزراعى المصرى، لمد المظلة التأمينية لجميع عملاء البنوك، مع توقيع بروتوكول تعاون مع شبكة «فورى» لتحصيل أقساط وثائق التأمين، وبموجب هذا التعاون سيتم تحصيل أقساط وثائق التأمين المختلفة من خلال شبكة فورى، والتى تشمل ماكينات الصراف الآلى والمحافظ الإلكترونية والمنافذ التجارية، إلى جانب الدفع عن طريق الإنترنت عبر خدمة FawryPay.

واختتم الرئيس التنفيذى لشركة مصر للتأمين «عمر جودة» حديثه لـ«الدستور» بالإشارة إلى توقيع الشركة بروتوكول تعاون مع شركة فاليو، لسداد أقساط وثائق التأمين، وبموجب هذا التعاون يتم تحصيل أقساط التأمين، وتوفير خدمات التقسيط التى تتيح للعملاء الدفع على أقساط لمدد من ٦ إلى ٦٠ شهرًا، وهو ما من شأنه تيسير شراء وثائق التأمين بما يسهم فى زيادة عدد العملاء.