رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

هجوم إسرائيلى ضد نية لابيد إعلان دعمه لمبدأ حل الدولتين

يائير لابيد
يائير لابيد

شنت الأحزاب الإسرائيلية هجومًا ضد يائير لابيد رئيس الوزراء الإسرائيلي، بعد التقارير التي تحدثت عن عزمه إعلان دعمه لمبدأ حل الدولتين، ما يعني إقامة دولة فلسطينية مستقلة، خلال كلمته في الجلسة العامة للأمم المتحدة.

وقال مسئولون إسرائيليون كبار إن لابيد ينوي إعلان دعمه لمبدأ حل الدولتين، خلال كلمته في الدورة السابعة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة في ولاية نيويورك.

هجوم إسرائيلي ضد لابيد

وأصدر حزب الليكود الإسرائيلي، الذي يتزعمه بنيامين نتنياهو رئيس المعارضة الإسرائيلية، هاجم فيه نية لابيد إعلان دعمه حل الدولتين.

وقال الليكود: "بعد أن شكل لابيد أول حكومة إسرائيلية فلسطينية، يريد الآن إقامة دولة فلسطينية على حدود كفار سابا ونتانيا ومطار بن جوريون وتسليم الأراضي لأعدائنا، على مدار سنوات تمكن نتنياهو من إخراج القضية الفلسطينية من الأجندة العالمية، بينما أعاد لابيد، الرئيس الفلسطيني محمود عباس (أبو مازن) إلى الواجهة في أقل من عام".

في السياق ذاته، أكدت إيليت شاكيد وزيرة الداخلية الإسرائيلية ورئيس حزب "الروح الصهيونية"، أن لابيد رئيس لحكومة انتقالية وليست لديه شرعية عامة لتوريط إسرائيل بتصريحات من شأنها إلحاق الضرر بتل أبيب.

وتابعت: "لابيد يمثل نفسه فقط في هذا البيان وليس الحكومة، إن إقامة دولة فلسطينية ستشكل خطرًا على إسرائيل".

من جانبه، قال جدعون ساعر وزير القضاء الإسرائيلي، إن إقامة دولة فلسطينية في الضفة الغربية تعرض أمن إسرائيل للخطر، مشيرًا إلى أن الإسرائيليين لن يقبلوا بذلك.