رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«هُنا علاج سحري لكل الأمراض».. شيخ العشابين يكشف أسرار صيدلية الأعشاب (فيديو)

المهندس أحمد زلط
المهندس أحمد زلط

بين آلاف الأصناف من الأعشاب الطبيعية، يجلس شيخ العشابين أحمد زلط، في صيدليته التي تحوي دواءً غير كيميائي، بنباتات طبية تجذب من يؤمنون بقدراتها المُذهلة في شفاء الأمراض التي يُعانون منها.. ليست الأمراض فحسب التي تجلب طالبي الأعشاب، فاهتمامات البعض بما يصفونه بـ «الأعشاب الروحانية» يحوز على نسبة كبيرة من الاقبال.

 

«هي كنوز.. لكن لمن يعرف قيمتها».. هكذا يقول مهندس الأعشاب أحمد زلط، الذي ترك الهندسة من أجل مهنة توارثتها الأجيال في عائلته، وأحبها، فقضى عشرات السنوات في هذا المكان بين آلاف الأصناف التي يقول إنه يعرفها جميعًا، وكل صنف ماذا يُعالج وما هي أهميته.

 

ويتابع: صيدلية الأعشاب تحوي علاجًا لكل شئ، فالأمر يختلف حسب عُمر المريض، وإذا كانت سيدة على سبيل المثال فإنه يختلف إذا ما كانت حامل أم لا، أو فتاة بالغة أم طفلة.. لديها الدورة الشهرية أم لا.. أو إذا كان هناك مرض وراثي.. كل هذه الأشياء تُحدد العلاج.

علاجات كثيرة وأعشاب بأرقام كبيرة في صيدلية الأعشاب، يُخبرنا الرجل أنه يحفظهم عن ظهر قلب، فيكشف عن وجود 36 ألف نوع من الأعشاب لديه، ويوظف من هذا العدد الكبير علاجًا حسب الحالة التي يُعاني منها المريض.. مريض سكر، ضغط، جهاز هضمي، جهاز بولي، وغيرهم.. كل هذا يتم توظيفه حسب الحالة التي أمامه، وكلها أشياء طبيعية وأعشاب ـ حسب وصفه.

 

رحلة شيخ العشابين عمرها 120 عامًا، فورثها أبًا عن جد ـ كما يقول ـ وملكت قلبه، وبدأ القراءة والتجربة على نفسه وأصدقائه حتى وصوله إلى القمة في مجاله ـ حسبما يقول.

شاهد المزيد في الفيديو التالي: