رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

أوروبا تعاني.. ارتفاع قياسي جديد في أسعار الغاز

الغاز الطبيعي
الغاز الطبيعي

شهدت أسعار الغاز الطبيعي العالمية ارتفاعا كبيرا في الآونة الأخيرة، في ظل استمرار الحرب الروسية الأوكرانية، ونقص الإمدادات، مع فرض عقوبات على روسيا والتي تعتبر أكبر مصدر للغاز في العالم.

 

أسباب ارتفاع أسعار الغاز الطبيعي

يقول المهندس مدحت يوسف، نائب رئيس العامة للبترول الأسبق، إن الأسباب الرئيسية لزيادة أسعار الغاز الطبيعي العالمية، وهي لجوء معظم دول أوروبا الكبرى للتخزين، تمهيدا لقرب الشتاء القادم، وبالتالي ارتفع الطلب على شراء شحنات الغاز المسال ممن لديه إمكانية تصديره في الوقت الحالي.

وتابع «يوسف» في تصريحات خاصة لـ«الدستور»، أسعار الغاز الطبيعي لن تهبط إلا بعد التأكد من وصول حجم المخزون إلى مستويات مطمئنة، وهو الحال الذي تسعى إليه دول أوروبا لتحقيقه في أسرع وقت ممكن، وتابع أنه لم تحدث زيادة سعرية علي مستوى آسيا، حيث استمرت أسعار الغاز في كوريا في معدلاتها الحالية في إطار 44 دولارا لكل ألف قدم3، بينما تحركت أسعار مؤشر TTF الهولندي بنسبة بلغت 5% فقط لتصل لنحو 62 دولارا.

سعر الغاز الطبيعي بلغ نحو 60 دولاراً

فيما تقول تقارير عالمية، أن سعر الغاز الطبيعي بلغ نحو 60 دولارا في أوروبا، بينما وصل في آسيا لـ50 دولاراً لكل مليون وحدة حرارية بريطانية، في ظل عدم ظهور أي مؤشرات على تراجع أسعاره، وسط أزمة طاقة عالمية. 

ومع استمرار روسيا بخنق التدفقات، أصبح الغاز الطبيعي الأكثر طلباً في أسواق السلع الرئيسية، ويتوقع عدد كبير من خبراء الطاقة في العالم تدهور الأوضاع أكثر مع اقتراب فصل الشتاء، ما دفع عدد من الحكومات للسماح بزيادة استخدام زيت الوقود والفحم في محطات الكهرباء، حسب تصريحات ستيف سوير، مدير التكرير في شركة استشارات الطاقة "إف جي إي".

وفي سياق منفصل بحث المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية مع وفد من شركة تويوتا تسوشو اليابانية برئاسة توكوجى كوياما المدير العام لمشروعات البنية التحتية للطاقة، الدراسة المبدئية التي أجرتها الشركة لتقييم فرص التعاون الممكنة مع قطاع البترول لإنتاج الأمونيا الزرقاء في مصر كمصدر للطاقة منخفضة الكربون.