رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«مستثمرى العاشر» تستقبل وفد المصريين بالخارج لإطلاعهم على تطورات قطاع الصناعة

جريدة الدستور

استقبلت جمعية مستثمرى العاشر من رمضان صباح اليوم الإثنين، وفدًا من المصريين العاملين بالخارج لإطلاعهم على تطورات قطاع الصناعة وإنجازات مصر الاقتصادية، وزيادة الوعى الاقتصادي للمصريين في الخارج حول الأحوال الاقتصادية لمصر، بحضور ممثلي وزاراتى الهجرة والمصريين في الخارج وزارة الصناعة والتجارة.

ترأس اجتماع الوفد الدكتور سمير عارف، رئيس مجلس إدارة جمعية مستثمرى العاشر من رمضان، وشارك في اللقاء  كل من حازم عنان مساعد رئيس الهيئة العامة للتنمية الصناعية ورئيس الإدارة المركزية لفروع الهيئة على مستوى الجمهورية والدكتورة هالة محمد صلاح الدين مدير عام جمعية مستثمرى العاشر من رمضان وبحضور عشرات المصريين العاملين في العديد من الدول حول العالم.

ورحب الدكتور سمير عارف، رئيس جمعية مستثمرى العاشر من رمضان، بوفد العاملين بالخارج، حيث اعتبرهم سفراء مصر فى دول إقامتهم، مؤكدًا أن القطاع الصناعى في مصر يمر بمرحلة تطوير كبيرة في ظل دعم القيادة السياسية لأهمية الصناعة الوطنية.

وأشار «عارف» إلى أن مدينة العاشر من رمضان تمثل 35% من الناتج القومى لمصر بها أكثر من 6000 مصنع، وتضم 14 قطاعًا صناعيًا تُمثل كل القطاعات الإنتاجية ويسكن بها قرب المليون مواطن وتضم أكثر من 200 ألف عامل وأصبحت الآن مدينة صناعية عمرانية متكاملة.

وأوضح رئيس جمعية مستثمري العاشر، أن الصناعة المصرية ينقصها التسويق العالمي، حيث تتميز مصر بوجود صناعة قوية في العديد من القطاعات الإنتاجية.

واستعرضت الدكتورة هالة صلاح الدين مدير عام الجمعية جهود وإنجازات مستثمرى العاشر من رمضان التي تُمثل جمعية مستثمرى العاشر من رمضان حلقة الوصل بين أعضائها المستثمرين وكل الجهات الحكومية للتغلب على التحديات التي تواجههم، كما عرضت على أعضاء الوفد فيلمًا تسجيليًا يُلخص آخر تطورات وإنجازات مدينة العاشر الصناعية وجاء ذلك خلال اجتماع جمعية مستثمرى العاشر من رمضان مع  وفد من الجاليات المصرية العاملين بالخارج لإطلاعهم على تطورات الصناعة المصرية وإنجازات مصر الاقتصادية.

قال اللواء حازم عنان مساعد رئيس الهيئة العامة للتنمية الصناعية إن مصر مرت بمراحل انتقالية كثيرة منذ ما قبل عام 2011 ووصلت مصر الآن إلى مرحلة بناء كبيرة وانفراجة اقتصادية كبيرة، مشيرًا إلى أن الهيئة العامة للتنيمة الصناعية تعتبر هي الذراع التنفيذية لوزارة الصناعة، وهى صاحبة الولاية على القطاع الصناعى، مشيرًا إلى أن توجه الدولة الحالي هو الاعتماد على الصناعة كمصدر دخل للنقد الأجنبى ونقطة قوة يمكن الاعتماد عليها. 

واستعرض عنان بعض إنجازات الهيئة والمتمثلة في توحيد جهة الولاية على الأراضى الصناعية وسرعة إجراءات التراخيص والقضاء على البيروقراطية.

على صعيد متصل استعرض المصريين العاملين في الخارج رؤيتهم حول زيادة الصادرات المصرية للعديد من الدول على رأسها دول آسيا الوسطى والدول العربية، حيث تساءل المصريون العاملون في الخارج حول أوضاع الصناعة المصرية ولماذا لا تتواجد المنتجات المصرية في الخارج بكثرة.

وفاجأ أحد أعضاء وفد المصريين المقيمين في الخارج ترتيب زيارة للدكتور سمير عارف رئيس جمعية مستثمرى العاشر إلى لندن لمقابلة العديد من رجال الأعمال والمسئولين في لندن لبحث أوجه التعاون وتعزيز التبادل التجارى والاستثمارى بين البلدين

كما قامت جمعية المستثمرين بترتيب جولة ميدانية لأعضاء الوفد إلى عدد من المصانع المتميزة بالمدينة أبرزها، النساجون الشرقيون ومجموعة الأهرام لنظم الأمان وشركة أرما للزيوت وشركة مصر النور.