رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

رئيس مجلس الشيوخ يعزى البابا تواضروس فى ضحايا حريق كنيسة «أبوسيفين» بالجيزة

مجلس الشيوخ
مجلس الشيوخ

قال المستشار عبدالوهاب عبدالرازق، رئيس مجلس الشيوخ، إنه تابع- كما تابع الشعب المصري بكل الأسى- تطورات حادث الحريق المرير الذي ألم بكنيسة "أبوسيفين" بمنطقة إمبابة بمحافظة الجيزة صباح اليوم، مسفرًا عن وقوع عدد من الضحايا والمصابين الأبرياء.

أضاف: "أتقدم بالأصالة عن نفسي وعن أعضاء مجلس الشيوخ بأحر التعازي وصادق المواساة لقداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية ولأسر الضحايا"، داعين المولى عز وجل، أن يمن على المصابين بالشفاء العاجل وأن يحفظ مصر وطنًا وشعبًا.

من جانبه، تقدم المهندس حازم الجندي، عضو مجلس الشيوخ ومساعد رئيس حزب الوفد، بخالص التعازى لقداسة البابا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية والإخوة الأقباط، في ضحايا حريق كنيسة "أبوسيفين" بإمبابة، داعيًا الله أن يلهم أسرهم الصبر والسلوان.

ودعا المهندس حازم الجندي، للمصابين في هذا الحادث بالشفاء العاجل في أقرب وقت، مؤكدًا أن قوات الحماية المدنية تحركت في أسرع وقت لإخماد الحريق وإنقاذ المصابين، كما أن جميع مؤسسات الدولة قدمت الدعم الكامل للمصابين ونقلتهم على الفور للمستشفيات حتى يتلقوا العلاج.

وطالب عضو مجلس الشيوخ، وزارة الصحة، برفع حالة الاستعداد في المستشفيات لاستيعاب المصابين والتعامل مع إصاباتهم وتوجيه كل أشكال الدعم للتعامل مع آثار الحادث الأليم.

حريق كنيسة «أبوسيفين»

واندلع صباح اليوم الأحد، حريقًا في كنيسة "أبوسيفين" بمنطقة إمبابة بمحافظة الجيزة، ما أسفر عن وفاة 41 شخصًا وإصابة 12 آخرين، وفق بيان الكنيسة. 

وتقدّم الرئيس عبدالفتاح السيسي، بخالص التعازي لأسر الضحايا الأبرياء الذين انتقلوا إلى جوار ربهم في بيتٍ من بيوته التي يُعبد بها.

وقال في منشورٍ عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، إنه يتابع عن كثب تطورات الحادث الأليم بكنيسة المنيرة بمحافظة الجيزة، مضيفًا: "وجهت كافة أجهزة ومؤسسات الدولة المعنية باتخاذ كل الإجراءات اللازمة، وبشكل فوري، للتعامل مع هذا الحادث وآثاره، وتقديم كافة أوجه الرعاية الصحية للمصابين". 

وأجرى الرئيس السيسي، اتصالًا هاتفيًا مع قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية، بطريرك الكرازة المرقسية، حيث قدّم تعازيه في ضحايا الحادث، وأكّد خلال الاتصال قيام جميع مؤسسات الدولة بتقديم الدعم اللازم لاحتواء آثار هذا الحادث الأليم.