رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«البناء والأخشاب» تشكل شعبة الأسمنت لمتابعة مشكلات العاملين بالقطاع

جانب من الفاعلية
جانب من الفاعلية

شهد عبد المنعم الجمل، رئيس النقابة العامة للعاملين بالبناء والأخشاب، نائب رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال مصر، الاجتماع الأول لشعبة الأسمنت بعد تشكيلها برئاسة سمير عبوده، حيث تم استعراض أبرز المشكلات التي تواجه العاملين في القطاع على مستوى الجمهورية.

جاء ذلك بمشاركة اللجان النقابية للعاملين بشركات أسمنت السويس، أسيوط، المنيا، بني سويف، الإسكندرية، ولافارج، بحضور عبد الناصر بكر، الأمين العام لنقابة العاملين بالبناء والأخشاب.

واستعرض المشاركون في الاجتماع أبرز الإشكاليات التي تواجه القطاع، لاسيما في ظل ارتفاع أسعار الطاقة، وكذلك تغير سعر الصرف، فضلا عن تعنت بعض إدارات الشركات في الالتزام بمستحقات ومكاسب العاملين التي أقرها القانون وكذلك الاتفاقيات الدولية.

ووجه عبد المنعم الجمل، رئيس النقابة العامة، رسالة لممثلي العمال باللجان النقابية، قال فيها: نحن مسئولون أمام الله عن الأمانة التي في أعناقنا، وسوف يحاسبنا الله على كل ما نقوم به، مطالبا اللجان النقابية بضرورة العمل بكل جد من أجل الحفاظ على مكتسبات العاملين المنصوص عليها في القانون، وكذلك اتفاقيات العمل الجماعية.

وأكد أن النقابة العامة تسخر كل إمكانياتها لمساندة جميع العاملين بما يحفظ حقوقهم، مشددا على أن عمال مصر أحرص ما يكون على استمرار عجلة الإنتاج.

 

الجمل: التشريعات ترتبط ارتباطا وثيقا بالعمال وقضاياهم

 

وأشار عبد المنعم الجمل، إلى أن كافة التشريعات الاجتماعية يجب أن يكون للعمال مشاركة فيها، موضحا أن تلك التشريعات ترتبط ارتباطا وثيقا بالعمال وقضاياهم.

وأعلن رئيس نقابة العاملين بالبناء والأخشاب، مواصلة النقابة في الدورة الحالية ما بدأته في السابق من الاهتمام بملف التدريب، لاسيما فيما يتعلق بملفات المفاوضة الجماعية لإعلاء قيمة الحوار، بما يحافظ على مسيرة البناء والتنمية.

من جهته، أكد سمير عبودة، رئيس شعبة الأسمنت بنقابة العاملين بالبناء والأخشاب، أنه في ظل الظروف التي تمر بها شركات الأسمنت، يجب أن يكون هناك رؤية مستقبلية، لاسيما فيما يتعلق بتحديات أسعار الطاقة

وتغير سعر الصرف من وقت لآخر.

وأشار إلى أنه سيكون هناك خطة عمل للشعبة خلال الفترة المقبلة من أجل التعامل مع أي مشكلة أولا بأول، مؤكدا الحرص على تفعيل وإعلاء قيمة الحوار والتفاوض.

وشدد طلعت أبو المكارم، مسئول ملف السلامة والصحة المهنية بالنقابة العامة، أهمية تقوية دور النقابات العمالية للحفاظ على مكتسبات العاملين، لاسيما في ظل معاناة بعض اللجان النقابية من تعنت إدارات الشركات في منح العمال حقوقهم كاملة.

وخلال الاجتماع عرض محمد عادل، أزمة العاملين بشركة أسمنت المنيا، بسبب محاولات الإدارة الانتقاص من حقوق العاملين، مشيرا إلى أنه تم رفع دعوى قضائية انتهت بالحكم لصالح العمال، إلا أن الإشكالية ما زالت قائمة بسبب عدم تنفيذ الحكم.

وأشار إلى أن هناك تعنت واضح من إدارة الشركة مع العاملين بعد الانفصال عن شركة أسمنت حلوان وتحولها إلى شركة كيلوباترا، من خلال التلاعب في حقوق العمال سواء في تخفيض المرتبات أو تسريح العمالة وكذلك عدم الوفاء بالالتزامات الواردة في اتفاقية العمل الجماعية والتي تحفظ حقوق جميع العاملين.

وأكد أن النقابة العامة من خلال الإدارة القانونية نجحت في الحصول على حكم يضمن حقوق العاملين كاملة، إلا أن الإشكالية تتمثل في عدم التنفيذ، فضلا عن أن القضية أخذت وقتا طويلا في المحاكم.

من جهته، تواصل عبد المنعم الجمل، مع إدارة الشئون القانونية بالنقابة ممقلة في المحامي أيمن عبد العزيز، والذي أكد اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة من أجل تنفيذ الحكم القضائي الصادر لصالح العمال.

وردا على طول أمد التقاضي في القضايا العمالية، أكد عبد المنعم الجمل، رئيس النقابة العامة للعاملين بالبناء والأخشاب، أن مشروع قانون العمل الجديد ينص على إنشاء محاكم عمالية متخصصة، مؤكدا أن هذه الخطوة سيكون لها تأثيرات إيجابية كبيرة في سرعة البت في القضايا العمالية بما يحفاظ على حقوق العمال.

واتفق المشاركون على عدد من التوصيات جاء في مقدمتها إعداد دورات تدريبية لممثلي العمال في شأن المفاوضة الجماعية لتقوية وتفعيل دور شعبة الأسمنت في مواجهة المشكلات التي يعاني منها العاملين في القطاع.

وتضمنت التوصيات بحث إيجاد حل لعمال المقاول في الشركات من أجل الحفاظ على كافة مستحقاتهم وضمهم للتنظيم النقابي داخل الشركات الموجودين بها.

كما أوصى المشاركون في الاجتماع أيضا بضرورة مناقشة كافة التشريعات الاجتماعية والتي تمس العمال بشكل مباشر أو غير مباشر مثل قوانين العمل، التأمينات والمعاشات، الطفل، وغيرها من القوانين التي تحتاج لإعادة نظر والتواصل مع الجهات المعنية لإيصال صوت ووجهة نظر العمال فيها.

كما أوصى المشاركون في الاجتماع أيضا بضرورة مناقشة كافة التشريعات الاجتماعية والتي تمس العمال بشكل مباشر أو غير مباشر مثل قوانين العمل، التأمينات والمعاشات، الطفل، وغيرها من القوانين التي تحتاج لإعادة نظر والتواصل مع الجهات المعنية لإيصال صوت ووجهة نظر العمال فيها.

وانتهى الاجتماع إلى تشكيل شعبة الأسمنت برئاسة سمير عبوده، وعضوية كلا من علي محمد يحيى عن العاملين بشركة أسمنت أسيوط، محمد عادل عن العاملين بشركة أسمنت المنيا، إبراهيم نسيم عن العاملين بشركة لافارج، محمد مختار عن العاملين بشركة السويس، مجدي أبو زهرة، عن العاملين بمصنع القطامية بشركة السويس، محمود نصار عن العاملين بشركة الإسكندرية، وعادل محمد عبد الله عن العاملين بشركة بني سويف.