رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

مدبولى يبحث مشكلات مركز 57357 لعلاج سرطان الأطفال بطنطا

جانب من اجتماعات
جانب من اجتماعات رئيس الوزراء

عقد د. مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء، مساء اليوم، اجتماعًا لبحث المشكلات التي تواجه مركز 57357 لعلاج سرطان الأطفال بمدينة طنطا، بحضور د. خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، القائم بأعمال وزير الصحة، والدكتور محمد الطيب، مساعد وزير الصحة للحوكمة والشئون الفنية، والدكتور شريف أبوالنجا مدير مستشفى سرطان الأطفال 57357.

في مستهل الاجتماع، قال وزير التعليم العالي والبحث العلمي، القائم بأعمال وزير الصحة إن مستشفى 57357 يمتلك مركزًا تابعًا له في مدينة طنطا، يضم 47 سريرًا، مُضيفًا أنه كان هناك توجه لتعليق العمل بالمركز نتيجة حدوث بعض الأزمات الاقتصادية تتمثل في وجود التزامات مالية تصل إلى نحو 130 مليون جنيه، على أن يتم تحويل الحالات إلى المركز الرئيسي. 

وتابع: تحرك بعض المسئولين بالمحافظة، وعلى رأسهم المحافظ، وأعضاء المجالس النيابية، ودعوا إلى اجتماع لبحث حل المشكلة، وتم طرح مجموعة من الحلول، منها أن يتم العمل على توفير تكاليف التشغيل، وأن تتولى المؤسسات التابعة لوزارتي التعليم العالي والصحة علاج جميع من بالمستشفى، طبقًا لبروتوكولات العلاج التي أعدها المستشفى. 

وأشار الدكتور شريف أبوالنجا، مدير مستشفى 57357 لسرطان الأطفال، إلى أنه تم بدء العمل في تجربة مستشفى 57357 بـ 180 سريرًا، ولدينا حاليًا 345 سريرًا، موضحًا أن تكلفة علاج مريض السرطان مرتفعة للغاية، قائلًا: نحن نقدم خدمة متميزة الجودة، ولدينا متابعة لأكثر من 35 ألف مريض، كما أن المستشفى يحقق أعلى نسبة شفاء. 

وتطرق أبوالنجا إلى شرح طبيعة الأزمات الاقتصادية التي تعرض له المستشفى على مدار السنوات الماضية. 

في ختام الاجتماع، أكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي استعداد جامعة طنطا لتشغيل المركز على الفور، بفرق العمل التابعة لها، وتقديم خدمة متميزة للمرضى، بينما كلّف رئيس الوزراء بسرعة الاتفاق على آلية تشغيل هذا المركز العلاجي المهم، مؤكدًا ضرورة أن يستمر في تقديم الخدمة للمواطنين كصرح طبي متميز.

وصرح نادر سعد، المتحدث الرسمي باسم مجلس الوزراء، بأن مدبولي حرص خلال الاجتماع على الاطمئنان على متابعة الموقف الحالي لتنفيذ المبادرة الرئاسية الخاصة بقوائم الانتظار، حيث أوضح وزير التعليم العالي، القائم بعمل وزير الصحة، أنه تم تنفيذ مليون و300 ألف عملية جراحية بتكلفة تبلغ نحو 11 مليار جنيه منذ 2018 وحتى الآن.