رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

النائب جمال أبوالفتوح: كلمة الرئيس السيسي بقمة جدة رسمت خارطة مستقبل المنطقة واحتياجاتها

النائب جمال أبوالفتوح
النائب جمال أبوالفتوح

أكد الدكتور جمال أبوالفتوح، وكيل لجنة الري والزراعة بمجلس الشيوخ، أن قمة جدة عكست رسائل هامة ومحورية لصالح المنطقة العربية، والتي جمعت دول مجلس التعاون الخليجي وقادة مصر والعراق والأردن والرئيس الأمريكي جو بايدن، مشيرًا إلى أنها جاءت في توقيت هام لما تواجهه المنطقة العربية من تحديات نتيجة تداعيات جائحة كورونا وآثار الحرب الروسية الأوكرانية، والتي تتطلب التنسيق وبحث سبل تنمية العلاقات بما يعزز من مسار مواجهتها، والتوافق حول الأبعاد الإقليمية والدولية التي تجري بما يعزز العمل المشترك ويزيد من فرص الشراكات الاقتصادية والاستثمارية.

وأوضح "أبو الفتوح"، أن كلمة الرئيس عبد الفتاح السيسي رسمت خارطة طريق لمستقبل المنطقة العربية وما تصبو إليه الشعوب من تطلعات نحو تعزيز الأمن والاستقرار ودفع عجلة التنمية والتصدي للتدخلات الخارجية الضارة بالأمن القومي العربي، كما أنها ركزت على محاور أساسية تعكس الحرص على دعم استقرار الأمن القومي العربي وما يضمن استدامته وإنهاء النزاعات بالمنطقة لوضع حد يواجه استنزاف مواردها وثرواتها دون استفادة والعمل على رفع قدراتها وبالأخص الناشئة، وأيضا التأكيد على أن القضية الفلسطينية لا تغيب عن قلب وعقل القيادة السياسية المصرية أو شعبها والعمل لإحياء مسار عملية السلام، وكانت قاطعة في قوله بأنه لا مكان لمفهوم الميليشيات والمرتزقة وعصابات السلاح في المنطقة، ومباشرة في وجه من وفر لهم المأوى والمال، وهو ما يدلل على أن الدولة لن تتهاون أمام حماية أمنها القومي وما يرتبط به من خطوط حمراء.

وشدد عضو مجلس الشيوخ، أن ختام القمة العربية شملت التأكيد على الدعم الكامل للأمن المائى المصرى، وهو ما يتطلب التحرك للوصول لحل دبلوماسى عاجل بما يضمن الالتزام بقواعد القانون الدولي، مؤكدا أن لقاء الرئيس السيسي بنظيره الأمريكي الرئيس جو بايدن على هامش القمة العربية عكست الإدراك الدولي لجهود مصر في استعادة مكانتها الخارجية والدور المحوري الذي تلعبه لمنطقة الشرق الأوسط، وما يعمل عليه الرئيس لصون السلم والأمن الإقليمي.