رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

مركز سياسة الطاقة العالمية يركز نشاطه على زيارة بايدن المرتقبة إلى السعودية

بايدن
بايدن

يركز مركز سياسة الطاقة العالمية، نشاطه خلال الـ 15 يومًا المقبلة، على زيارة الرئيس الأمريكي جو بايدن القادمة إلى المملكة العربية السعودية، وكيف يمكن للحكومات تلبية احتياجات أمن الطاقة دون بذل الكثير من الوقت في التحول إلى الطاقة النظيفة.

يأتي ذلك في ظل الحرب في أوكرانيا، كما يدرس الـ CGEP تقديم التحليلات في الوقت المناسب حول آثار الحرب والتحركات الأمريكية على أسواق الطاقة وأمن الطاقة العالمي وتحول الطاقة.

يزور الرئيس بايدن إلى المملكة العربية السعودية، الشهر المقبل، وسط أزمة طاقة عالمية، إذ تعد هذه الرحلة ليست جديدة على البيت الأبيض، لا سيما واجهوا أزمة نفطية من قبل عقود من الزمان، إذ لجأ رؤساء كلا الحزبين السياسيين -المحافظيين والديمقراطيين- في الولايات المتحدة إلى المملكة العربية السعودية.

استضاف مركز سياسة الطاقة العالمية ، الدكتور إبراهيم المهنا نائب رئيس الجمعية السعودية لاقتصاديات الطاقة ومستشار قديم لوزارة الطاقة في المملكة العربية السعودية، وذلك  للتعمق في الدور الفريد الذي تلعبه المملكة العربية السعودية في أسواق النفط العالمية، تحدث "المهنا" عن كتابه الجديد بعنوان "قادة النفط: تقرير من الداخل لأربعة عقود من المملكة العربية السعودية وسياسة الطاقة العالمية لأوبك" هو الأحدث في سلسلة كتب CGEP.

وأوضح الدكتور إبرهيم المهنا في لقاءه مركز سياسة الطاقة العالمية، أنه بين عامي 1989 و 2017 ، عمل عن كثب مع أربعة من وزراء الطاقة المتعاقبين، حيث لعب دورًا رئيسيًا في تطوير سياسة الطاقة السعودية وإيصالها إلى العالم الخارجي.

وأوضح أن كتابه الجديد "قادة النفط: تقرير من الداخل لأربعة عقود من المملكة العربية السعودية وسياسة الطاقة العالمية لأوبك" هو الأحدث في سلسلة كتب مركز سياسة الطاقة العالمية التي نُشرت من خلال مطبعة جامعة كولومبيا، الذي يناقش من خلاله قرارات الطاقة ذات الصلة ودور المملكة العربية السعودية في أسواق الطاقة العالمية الآن والمضي قدمًا نحو مستقبل الطاقة العالمي عقب الحرب في أوكرانيا.