رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

دراسة علمية تثمن فعالية لقاحات كورونا خلال السنة الأولى على مستوى العالم

لقاح كورونا
لقاح كورونا

كشفت دراسة علمية حديثة نشرتها مجلة "ذا لانسيت" الطبية البريطانية، عن أن اللقاحات المضادة لفيروس كورونا أنقذت حياة نحو 20 مليون شخص حول العالم خلال عام واحد.

ووفقا للدراسة، فإن أول جرعة لقاح مضاد لكوفيد-19 على الإطلاق تم اعطاؤها خارج إطار التجارب السريرية كانت في بريطانيا في الثامن من ديسمبر من عام 2020، مشيرة إلى أن أن اللقاحات تقلل عدد الوفيات المحتملة في جميع أنحاء العالم إلى النصف.

 واعتمدت الدراسة على بيانات على مستوى الدول المتقدمة للوفيات المسجلة رسمياً التي حدثت في الفترة بين 8 ديسمبر 2020 إلى 8 ديسمبر 2021، وهي السنة الأولى التي توفرت فيها اللقاحات على مستوى العالم.

ووجدت أن هناك 31.4 مليون حالة وفاة مرتبطة بكورونا لم تتلقَ التطعيم، موضحة أن ما يقرب من ثلثي سكان العالم تلقوا جرعة واحدة على الأقل من اللقاح، منذ أن تم إعطاء لقاح كورونا الأول خارج إطار التجارب السريرية في 8 ديسمبر 2020.

وأضافت أن الحماية المباشرة جراء تلقي اللقاح ساعدت في انقاذ 80 بالمئة ممن تم تطعيمهم، فيما ساعدت الحماية غير المباشرة من خلال حملات التطعيم الجماعي في تجنب 4.3 مليون حالة وفاة، لافتة إلى أنه تم الإبلاغ عن أكثر من 3.5 مليون حالة وفاة بسبب كورونا منذ أن تم إعطاء اللقاح الأول في ديسمبر 2020.

وقدرت الدراسة أنه كان من الممكن إنقاذ نحو 600 ألف حالة أخرى، إذا تم تحقيق هدف منظمة الصحة العالمية بتلقيح 40% من السكان في كل بلد بجرعتين أو أكثر قبل نهاية عام 2021.

وشدد مؤلف الدراسة أوليفر واتسون، على أهمية الأهداف التي حددتها الأمم المتحدة في هذا الشأن، مشيرا إلى أنه كان من الممكن منع وفاة من كل 5 بسبب كورونا في البلدان منخفضة الدخل.