رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

من الحظر للقبر.. القصة الكاملة لحادث ذبح نيرة أشرف فتاة جامعة المنصورة

نيرة اشرف
نيرة اشرف

لم تكن فتاة جامعة المنصورة نيرة أشرف تتخيل أن تنتهي حياتها على يد زميلها الجامعي الذي كان يسعى للارتباط منها، وأن تصبح قصتهما حديث رواد مواقع التواصل بعد ذبحها بدم بارد من قبل محمد عادل أمام زملائهما والمارة في الشارع المواجه لباب توشكى المؤدي لكلية الآداب قبل توجهها لأداء الامتحان. 

فيديو فتاة جامعة المنصورة

وخرجت "نيرة" من منزلها بمدينة المحلة الكبرى وقاتلها من المدينة ذاتها قاصدين جامعة المنصورة لأداء امتحانات الفصل الدراسي الثاني، بكلية الآداب حيث تجمعها الفرقة الثالثة لقسم الاجتماع، لكن دبت الخلافات بينهما وتصاعدت حدتها قبل أن يصلا إلى بوابة الجامعة ليخرج سكينًا كانت بحوزته ويباغتها بطعنة في بطنها ويعقبها بذبح رقبتها، لتلفظ أنفاسها الأخيرة على مرأى ومسمع من الجميع، كما ظهر في مقطع فيديو فتاة جامعة المنصورة الذي انتشر على منصات التواصل.

 فتاة جامعة المنصورة 

لم تمر ثوان معدودة وتدخل المارة في الشوارع وتمكنوا من ضبط طالب جامعة المنصورة القاتل، والاعتداء عليه بالضرب قبل أن يسلموه إلى قسم الشرطة، لكن الفتاة كانت قد فارقت الحياة.

اعترافات قاتل فتاة المنصورة 

أصبحت مقولة "ومن الحب ما قتل" واقعا في حادثة فتاة المنصورة، حسبما أدلى محمد عادل، الطالب بقتل طالبة كلية الآداب بجامعة المنصورة باعترافاته خلال مثوله للتحقيق من قبل مباحث قسم أول المنصورة: "كانت هناك علاقة عاطفية تربطني بنيرة أشرف المجنى عليها، ونشب خلاف بيننا ثم حظرتني من التواصل معها على مواقع التواصل".

كان القاتل دائم المشاكل وهدد ابنتي أكثر من مرة، هكذا أكد أشرف عبدالقادر والد الطالبة نيرة، خلال مداخلة هاتفية عبر فضائية «النهار» مع الإعلامي تامر أمين في برنامج «آخر النهار».

نيرة أشرف فتاة جامعة المنصورة

ونفى والد الصحية ما تردد على مواقع التواصل أن سبب القتل أن نيرة كانت سترتبط بشخص آخر: "كان فيه مشاكل ومهددها، وهي عملت له بلوكات ومفيش فايدة.. هي مش عايزة تتجوز، عايزة تشوف مستقبلها مش في دماغها جواز خالص".

تصريح دفن وشهادة وفاة فتاة جامعة المنصورة نيرة أشرف