رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«الإنتاج الحربي» و«التعليم».. تخرج دفعة من الأكاديمية المصرية للهندسة والتكنولوجيا المتقدمة

وزير الانتاج الحربي
وزير الانتاج الحربي

في إطار توجيهات المهندس محمد أحمد مرسي، وزير الدولة للإنتاج الحربي، بالمشاركة في تحقيق استراتيجية التنمية المستدامة (رؤية مصر 2030) والتي من بين محاورها محور التعليم والتدريب، وكذا توجيهات الوزير بالحرص على تطبيق نظم الجودة في العملية التعليمية والتدريبية والإنتاجية بالمنشآت التابعة، نجح قطاع التدريب فى الحصول على شهادة ضمان جودة التعليم لمدرسة القطاع بحلوان والمعهد الفني للصناعات المتطورة بالسلام.

كما يعد قطاع التدريب من أوائل الجهات الحكومية التعليمية والتدريبية الحاصلة على شهادة المواصفة القياسية لنظام الإدارة ISO 9001/2015، كما تم منح القطاع شـهادتيّ ISO 45001/2018 لنظام السلامة والصحة المهنية وISO 14001 /2015 لنظام حماية البيئة.

الأكاديمية المصرية للهندسة والتكنولوجيا المتقدمة.. تطوير العملية التعليمية والمرافق العامة .. تقديم خدمات طلابية مميزة .. البدء في إعداد ملف الجامعة الوطنية للعلوم والتكنولوجيا

وبخلاف المنشآت التعليمية التابعة للوزارة والتي تساهم في تطوير مجال التعليم الفني في مصر، يتبع وزارة الإنتاج الحربي منشأة تعليمية هامة لدعم مجال التعليم العالي في الدولة، وهي "الأكاديمية المصرية للهندسة والتكنولوجيا المتقدمة" والتي تعد صرحاً تعليمياً وبحثياً متميزاً فى مجال العلوم الهندسية والتكنولوجيا المتقدمة، وخلال الفترة من (30/6/2021 إلى 30/6/2022) حققت الأكاديمية العديد من الإنجازات، ففيما يتعلق بإنشاء مركز معلومات تم تحديث البنية التحتية التكنولوجية لتقديم خدمة إنترنت سريعة لأعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة والجهاز الإداري، وذلك عن طريق توصيل كابل فيبر أوبتكس بسرعة 50 ميجا بت/ث من أقرب سنترال إلى مقر الأكاديمية، والتي تمكن من التحول الرقمى وتنفيذ التعليم المدمج (التعليم المواجه والتعليم عن بعد) بكفاءة وكذا إستكمال أعمال الميكنة لجميع الإدارات بالأكاديمية.

كما تم تصميم وتنفيذ شبكة المعلومات للدور الثانى وربطه بشبكة معلومات الدورين الأرضى والأول، وتم شراء ثلاثة خوادم لإدارة والتحكم في شبكة المعلومات والإنترنت وتوفير وسيلة تبادلية لتقديم خدمة انترنت سريعة من خلال أربعة خطوط تليفونية (DSL).

وفيما يتعلق بتطوير العملية التعليمية فقد تم الاهتمام بالتحول من التعليم التقليدى (Teaching) إلى التعلم (Learning) من خلال العمل على زيادة مهارات الخريج لينافس بقوة فى سوق العمل محلياً وإقليمياً ودولياً، بالإضافة إلى إجراء الامتحانات أونلاين وتدريب أعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة على إنشاء بنوك أسئلة وبناء امتحانات متعددة تساعد على التقييم الدقيق للطلاب، وكذا تدريب الطلاب على ممارسة الامتحانات أونلاين وتطوير منظومة وميكنة إدارة شئون التعليم والطلاب من خلال منظومة ابن الهيثم (Student Information System SIS) وتطوير العمل داخل الكنترول عن طريق ميكنة أعمال الامتحانات والنتائج من خلال منظومة ابن الهيثم، كما تم تطوير المنصة الإلكترونية للعملية التعليمية بالأكاديمية لتكون محور تواصل بين أساتذة المقررات والطلاب برفع جميع ما يخص المادة العلمية للمقررات على شبكة المنصة الإلكترونية وكذا ربط النظامين LMS and SIS، أيضاً تم إنشاء مكتبة إلكترونية بالأكاديمية وعليها جميع المواقع الإلكترونية العلمية وأيضاً موقع بنك المعرفة ومكتبات المستقبل وجميع المواقع الرسمية ومساعدة الطلاب، وتم إنشاء مكتب للإرشاد الأكاديمي ومهمته تسجيل المقررات للطلاب وتسهيل مهمة التسجيل والسحب والإضافة ومساعدة الطلاب المتعثرين، وإنشاء مكتب دعم الطلاب ومهمته حل جميع المشاكل الإدارية والطبية والاجتماعية والعلمية للطلاب.

وتم تحقيق العديد من الإنجازات فيما يخص تقديم خدمات طلابية مميزة مثل إنشاء مسرح داخل الأكاديمية لممارسة الأنشطة الطلابية المختلفة وإجراء المسابقات الطلابية، وأيضاً عمل حفلات التكريم للطلاب الأوائل والحاصلين على مراكز متقدمة فى المسابقات التى تقيمها وزارة التعليم العالي أو وزارة الشباب والرياضة وأي مناسبات اجتماعية تقوم بها الأكاديمية، كما تم إنشاء استراحات للطلاب وتطوير كافتيريا للطلاب، إلى جانب إنشاء مجمع ملاعب وصالات رياضية (ملعب خماسي كرة قدم – ملعب لممارسة كرة السرعة - ملعب كرة طائرة – ملعب تنس – ملعب كرة يد).

أما فيما يخص تطوير المرافق العامة فقد تم تأثيث قاعة استقبال كبار الزوار وتطوير قاعة اجتماعات مجلس شئون الأكاديمية، وحققت العديد من الانجازات في مجال البحث العلمي والدراسات العليا أبرزها نشر عدد (29) بحثاً في مجلات علمية مرموقة ونشر أوراق بحثية من مشروعات التخرج في مؤتمرات علمية إلى جانب تنفيذ عدد (2) مشروع بحثي ممول من أكاديمية البحث العلمى ومشاركة الطلاب فى مسابقات علمية مثل (Egypt IOT&AI Challenge).

وحصلت الأكاديمية على (5) مراكز فى مسابقة ملتقى نوادى العلوم التابعة لوزارة التعليم العالي التي أقيمت في مارس 2022، وتشجيعاً للعاملين والطلبة تم تكريم الأمهات المثاليات بالأكاديمية والسادة أعضاء هيئة التدريس الحاصلين على درجات علمية وكذا الطلاب المتفوقين، كما تم عقد عدة اجتماعات دورية بالعاملين والطلاب لمناقشة الأمور العامة لنظام العمل وشئون التعليم والتعرف على مطالبهم والتحديات التي قد تواجههم، وفي سبتمبر 2021 تم تخريج الدفعة الثانية من الأكاديمية المصرية للهندسة والتكنولوجيا المتقدمة والذين بلغ عددهم (114) مهندسا.

وفي ضوء توجيهات وزير الدولة للإنتاج الحربي بإعداد الدراسات اللازمة لإنشاء الجامعة الوطنية للعلوم والتكنولوجيا التابعة لوزارة الإنتاج الحربي، فقد تم وضع الهيكل التنظيمى للجامعة وتحديد برامج كليات (الهندسة، علوم الحاسب والذكاء الاصطناعي، الإدارة وتكنولوجيا الأعمال، تكنولوجيا الصناعات المتقدمة) كما تم دراسة الجدوى الفنية والمالية وجاري إعداد ملف الجامعة للتقدم لوزارة التعليم العالى للحصول على التراخيص اللازمة.