رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

إسبانيا تؤكد أن العلاقات مع المغرب «موثوقة» و«أخوية للغاية»

وزير الداخلية الإسباني
وزير الداخلية الإسباني فرناندو غراندي مارلاسكا

أكد وزير الداخلية الإسباني فرناندو غراندي مارلاسكا، أن علاقات بلاده مع المغرب "موثوقة و أخوية للغاية"، مشددا على أنه سيتم الحفاظ على هذه العلاقات مستقبلا.

 

وقال غراندي مارلاسكا، في تصريح إن "علاقاتنا بالمغرب تتميز بالوفاء، موثوقة و أخوية للغاية"، مشددا على أن "العلاقات بين البلدين تم الحفاظ عليها، وسيتم الحفاظ عليها مستقبلا، وأن المغرب شريك إستراتيجي ووفي تماما".

 

وأكد غراندي مارلاسكا أن بلاده ستواصل تعميق علاقاتها مع المغرب وفق مقاربة الزيارة التي قام بها رئيس الحكومة الإسبانية بيدرو سانشيز، في أبريل الماضي إلى المغرب، بدعوة من الملك محمد السادس، مبينا أن "رغبتنا تتمثل في تعميق علاقاتنا المهمة، القائمة على الثقة المتبادلة والمتجهة نحو القرن الـ21".

 

 وعلى صعيد آخر، أعلنت السلطات الصحية في إسبانيا  تسجيل 69 إصابة بجدري القردة، ليصل إجمالي الحالات في البلاد إلى 225 إصابة، مما يشكل طفرة في حصيلة الإصابات المسجلة.

 

ونقلت البوابة الطبية "ConSalud"، عن بيانات وزارة الصحة، أنه "في السابق، تم الإبلاغ عن 156 حالة مؤكدة".

 

وأشارت: "إجمالا، تلقى معهد كارلوس الثالث للصحة 439 عينة يشتبه بإصابتها بجدري القردة، ولكن 214 من هذه العينات كانت سلبية".

 

وتم تحديد أول حالة إصابة بشرية بـ"جدري القردة" عام 1970 في الكونغو الديمقراطية، وبعد ذلك، تم إجراء هذا التشخيص على الأشخاص بشكل متكرر، ولكن كقاعدة عامة، كان المصابون في إفريقيا، وعادة ما يحدث انتقال الفيروس من الحيوان إلى الإنسان.

 

وأعلنت السلطات الصحية في الولايات المتحدة أستراليا وكندا وعدد من الدول الأوربية في الآونة الأخيرة، تسجيل عدد كبير من حالات الإصابة، فيما لا تزال طرق انتشار العدوى ليست واضحة تماما للمختصين.