رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

دول «بريكس» تقر برنامج التعاون فى مجال استشعار الأرض عن بعد

بريكس
بريكس

أقر رؤساء الوكالات الفضائية لبلدان "بريكس" (البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب إفريقيا) خطة العمل على استشعار الأرض عن بعد عام 2022.

جاء ذلك في بيان نشره موقع مؤسسة "روس كوسموس" الفضائية الحكومية الروسية، وأعلنت "روس كوسموس" في أعقاب اجتماع رؤساء الوكالات الفضائية لـ"بريكس"، أن رؤساء الوكالات أقروا خطة عمل عام 2022 الخاصة بالتعاون في مجال إنشاء مجموعة من أقمار استشعار الأرض عن بعد، وأضافت أنهم وافقوا على إنشاء مركز لتشغيل مجموعة الأقمار الصناعية هذه في الصين.

ونقل البيان عن مدير عام "روس كوسموس" دميتري روجوزين، قوله إن "المؤسسة الفضائية الروسية تستعد  لتحقيق مشروع "سفيرًا" للاتصالات الفضائية واستشعار الأرض عن بعد، وتؤكد عزمها على التعاون في مجال إطلاق الأقمار الصناعية مع جميع أصدقائنا في "بريكس".

يذكر أن اتفاقية التعاون في مجال الفضاء بين بلدان "بريكس" تم توقيعها عام 2021، وإنها تقضي بتبادل المعلومات الواردة من مجموعة الأقمار الصناعية الخاصة باستشعار الأرض عن بعد والتي ستساعد في حل المشاكل المتعلقة بتغيرات المناخ وحماية البيئة وإزالة آثار الكوارث الطبيعية والتكنولوجية.

يذكر أن برنامج "سفيرًا"، الذي أعلن عنه الرئيس الروسي في يونيو عام 2018، يقضي بإطلاق الأقمار الصناعية للاتصالات واستشعار الأرض عن بعد، ويفترض أن يضم البرنامج 5 مجموعات للأقمار الصناعية التي تقدم خدمات الاتصال والإنترنت الفضائي، و5 مجموعات أخرى لرصد سطح الأرض.

وعلى صعيد آخر، نجحت التجربة التي أجراها الجيش الروسي لإطلاق بسرعة فائقة، تزيد على سرعة الصوت، وهو صاروخ كروز من طراز زيركون، لمسافة تعدت الألف كيلومتر.

وأصدر الجيش الروسي بيانًا، أمس السبت، أكد خلاله أن عملية تجربة زيركون أطلقت نحو بحر بارنتس وتمكن من إصابة هدف في البحر الأبيض المتوسط. 

ونشرت وزارة الدفاع الروسية مقطع فيديو يظهر إطلاق صاروخ زيركون من أعلى سفينة، مؤكدةً أن تلك العملية جاءت لتجريب أسلحة روسية جديدة.