رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

أسبوع الطقس المتطرف.. أعاصير في أمريكا الجنوبية وموجات حارة في أوروبا

أعاصير في أمريكا
أعاصير في أمريكا الجنوبية

أكدت صحيفة “الأوبزرفر” البريطانية، أن العالم شهد أسبوعًا من “الطقس المتطرف”، حيث أثرت درجات الحرارة المرتفعة بشكل غير معقول على كل من أيبيريا وفرنسا خلال الأيام الأخيرة، وكانت درجات الحرارة أعلى من المتوسط ​​بحوالي 10 أو 15 درجة مئوية بفضل التدفق الجنوبي للهواء الدافئ والجاف جدًا القادم من شمال إفريقيا.

وتابعت أنه في 17 مايو، تجاوزت درجات الحرارة في معظم أنحاء إسبانيا، وكذلك جنوب ووسط فرنسا، على نطاق واسع 30 درجة مئوية، حيث تم تسجيل درجة حرارة قصوى بلغت 35.5 درجة مئوية في مقاطعة هويلفا جنوب إسبانيا، مع ارتفاع مؤقت قدره 32.9 درجة مئوية في بلدية مونتيليمار الفرنسية، وبلغت درجة حرارة لاهاي بالقرب من القناة 26.6 درجة مئوية، متجاوزة بذلك الرقم القياسي المسجل في شهر مايو لهذا الموقع قبل 100 عام.

وأضافت أنه في اليوم الثاني من موجة الحر بلغت درجات الحرارة في فرنسا ذروتها عند 35.8 درجة مئوية، مع انخفاض العديد من سجلات درجات الحرارة الشهرية، وفي إسبانيا، سجلت مدينة قرطبة ارتفاعًا قدره 37.2 درجة مئوية، ويوم الخميس، بلغت درجات الحرارة ذروتها مؤقتًا بالقرب من 40 درجة مئوية في إسبانيا مع ارتفاعات تجاوزت على نطاق واسع 30 درجة مئوية في جميع أنحاء جنوب فرنسا.

وأشارت إلى أنه كان من المتوقع أن تشتد درجات الحرارة يومي الجمعة والسبت في جميع أنحاء إسبانيا وجنوب فرنسا، ومن المقرر أن يكون هذا الحدث من أقوى الأحداث على الإطلاق، من حيث المدة والشدة، كما أنه من المتوقع على نطاق واسع عبر المناطق الداخلية الإسبانية أن تصل درجات الحرارة إلى 35-38 درجة مئوية، مع توقع ارتفاع شبه قياسي من 40-42 درجة مئوية.

وأكدت الصحيفة أنه وفي الوقت نفسه، تسبب إعصار شبه استوائي نادر في حدوث رياح قوية في أوروجواي وجنوب البرازيل، وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، ضرب إعصار ياكان أوروجواي قبل أن ينتقل شمالًا إلى البرازيل، وكانت العاصفة مسئولة عن مقتل شخصين على الأقل، وقتل رجل عندما انهارت شجرة في منزله.

وتابعت أنه في العاصمة الأوروجوية مونتيفيديو ، سجلت سرعة الرياح ذروتها  حيث بلغت 61 ميلاً في الساعة، وفي جنوب البرازيل، تُرك ما لا يقل عن 200 ألف منزل وشركة بدون كهرباء، كما سمح الإعصار للهواء البارد بالاندفاع بشكل غير معتاد إلى أقصى الشمال، مع اقتراب درجات الحرارة من التجمد عبر شمال الأرجنتين، وكذلك المرتفعات في جنوب شرق البرازيل يوم الثلاثاء.