رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

ناسا تشكو من صعوبات بسبب العقوبات ضد روسيا

ناسا
ناسا

يواجه رواد الفضاء الأمريكيون صعوبات بسبب العقوبات التي فرضتها الولايات المتحدة والدول الغربية على روسيا.

ويشير موقع SpaceNews، إلى أنه اتضح خلال اجتماع المجموعة الاستشارية لأمن الفضاء، أن الشراكة بين الولايات المتحدة وروسيا في مجال الفضاء تتأثر كثيرا بسبب العقوبات الاقتصادية.

وتقول سوزان هيلمز رائدة فضاء سابقة وعضوة في المجموعة، "إن العقوبات الجيوسياسية التي فرضت على روسيا خلال الأشهر الأخيرة، خلقت ظروفا كشفت عن صعوبات إدارية واضحة".

واشتكت هيلمز من أن شركات الطيران الأجنبية قلصت أو أوقفت نهائيا رحلاتها إلى موسكو، وأن البطاقات الائتمانية لا تعمل بسبب تعليق عمل البنوك الأجنبية في روسيا، وأن شركة ميكروسوفت أوقفت بيع منتجاتها وخدماتها في روسيا.

وأكدت هيلمز، على أن الجانبين يبذلان جهودهما للحفاظ على الاتصالات. ووفقا لها، تدعم ناسا بقوة فكرة الرحلات الفضائية المشتركة بين الطرفين، بحيث يتمكن رواد فضاء ناسا التحليق إلى المحطة الفضائية الدولية على متن مركبات "سويوز" الروسية، ورواد الفضاء الروس التحليق إلى المحطة الدولية على متن مركبات "دراغون" الفضائية الأمريكية.

وتضيف، "يستمر في موسكو تعليم وإعداد رواد الفضاء كما كان في السابق، دون أي صعوبات أو انقطاع يذكر".

وتجدر الإشارة، إلى أن الولايات المتحدة والدول الغربية كثفت ضغوطها على موسكو بعد إنطلاق العملية العسكرية الخاصة في أوكرانيا. و قد أثرت الإجراءات التقييدية أيضا على القطاع المصرفي وتوريد منتجات التكنولوجيا الفائقة.

وفي أوروبا، ارتفعت الأصوات التي تدعو إلى تقليل الاعتماد على مصادر الطاقة الروسية، وأعلنت العديد من العلامات التجارية انسحابها من روسيا.

وقد وصف الكرملين هذه الإجراءات بأنها حرب اقتصادية لم يسبق لها مثيل، لكنه أكد على أنهم مستعدون لمثل هذا التطور في الأحداث.