رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

بعد تتويج جودي محمد.. ماذا قالت لجنة تحكيم ملكة جمال الأناقة؟

ملكة جمال الأناقة
ملكة جمال الأناقة

توجت أمس، جودي محمد، 17 عامًا، ملكة جمال الأناقة لعام 2022 بأحد فنادق القاهرة الكبرى من بين 11 متسابقة في الموسم السابع، وذلك بعد حصولها على أعلى الدرجات من إدارة المسابقة، إضافة إلى لجنة التحكيم المكونة من المطربة مروة ناجي وخبيرة الإتيكيت إيمان عفيفي ومدرب التنمية البشرية تامر شلبي ومصممة الأزياء إيمان قزامل ومحمود نجاح رئيس المسابقة.

وأكد نجاح أن جودي قدمت خلال الفترة الماضية ما لا يقل عن 25 مبادرة خيرية لخدمة المجتمع، وأكدتها بفيديوهات من تلك الأماكن، وهو ما جعل الإدارة تعطيها أعلي الدرجات علي مدي تفاعلها مع المجتمع وطاقتها العالية واجتهادها المستمر.

وقالت المطربة مروة ناجي، عضو لجنة التحكيم للمرة الأولي بالمسابقة: "الجمال ليس جمال الشكل فقط، فأنا أحب في الفتاة ذكائها وتفكيرها، فالجمال يمكن أن يزول، فأنا أحب طريقة الفتاة في تفكيرها وذكائها، وجهة نظرها ورؤيتها للأمور من حولها، خاصة أن الرئيس وضع المرأة على طريق محدد سواء في مصر أو عربيا، وأري أن Miss Elegant يمكن رفع رأس مصر عاليا في المحافل المختلفة". 


وأكدت خبيرة الإتيكيت إيمان عفيفي عن فن الإتيكيت التي يجب أن تتسم به الفتيات والسيدات بصفة عامة، والمعايير الواجب توافرها في اختيار ملكة جمال الأناقة قائلة "هناك أساسيات عامة يجب توافرها في الفتاة من أهمها الثقافة العامة وأن تكون واسعة المدارك، وأن تتمتع بالدبلوماسية التي تميزها بين الجميع، إضافة للباقة في الحديث، وأيضًا، الاهتمام بالجمال الداخلي وليس الخارجي فقط ووجود تناسق بين الطول مع الوزن لكن مظهرها جذاب لأعين، إضافة إلى الإتيكيت الحركي، الكاريزما التي تتميز بها دون تكلف". 

في الوقت نفسه أشار خبير التنمية البشرية تامر شلبي إلى "أن الحالة النفسية هي الأساس والثقة بالنفس هى كل شئ، فأوقات نرى أشخاص حلوين، لكن دون أن يلفتوا الانتباه إليهم، لكن في الوقت نفسه هناك أناس ننجذب لهم من النظرة الأولى لما لديهم من ثقة بالنفس وراحة نفسية نجدها لديهم، مشكلتنا دوما عدم الرضا والنظر لما في يد الآخرين، بالرغم من أن لدينا ما يميزنا، وهو ما كنا نؤكد عليه مع الفتيات المتسابقات في جلسات التدريب، أن تعرف لك منهن الميزة التي لديها وتقوم بتعزيزها وإبرازها".

أما أخيرا مصممة الأزياء أميرة قزامل فقالت "العين تنجذب للأناقة وتناسق الأزياء الخارجية لذلك طلتك الأولى مهمة جدا عند الأخرين، فاحرصي على أن تكون جذابة راقية بكل معنى الكلمة، ففي هذة المسابقة يتم التركيز على الجمال الروحي والابتسامة العفوية والثقافة الواسعة، فالمُسابقة تهدف إلى ترسيخ القيم والأخلاق والرقي الثقافي وتعزيز الجمال الروحي لدى الفتيات، لننشئ جيل راقي مثقف هدفه خدمة وطنه وتحسين مستقبله الثقافي والاجتماعي والعملي".