رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

بايدن: الحرب الأوكرانية أحد أسباب التضخم وارتفاع أسعار الغذاء

جو بايدن الرئيس الأمريكي
جو بايدن الرئيس الأمريكي

اعتبر الرئيس الأمريكي جو بايدن، الثلاثاء، أن حرب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على أوكرانيا أحد الأسباب الرئيسية للتضخّم وارتفاع أسعار الغذاء عالميًا، مؤكدا أن كل دول العالم تعاني حاليًا من تبعات التضخم.

جاء ذلك خلال كلمة للرئيس الأمريكي جو بايدن حول خطته لمكافحة التضخم وخفض التكاليف، وفق قناة "cbs" الأمريكية.

وقال بايدن، خلال خطابه حول معالجة التضخم: "أريد أن يعرف كل أمريكي أنني أتعامل مع التضخم بجدية شديدة وأنه يمثل أولويتي المحلية القصوى".

وأكد بايدن أن أعضاء الحزب الجمهوري في الكونجرس يسعون لرفع الضرائب على المواطنين من أجل حماية الشركات، لافتًا إلى أنه سيجعل شركات النفط تدفع الضرائب إن لم تستخدم مناطق امتيازاتها لإنتاج مزيد من النفط.

وتعليقًا على قرارات البنك الفيدرالي الأمريكي بشأن رفع أسعار الفائدة، أوضح بايدن أنه لن يتدخل في قرارات الفيدرالي الأمريكي مضيفًا: "لكنني أؤمن أن التضخم هو أكبر تحدٍ يواجهنا".

وأوضح الرئيس الأمريكي أن دول عدة في العالم دفعت إلى أكبر استخدام للاحتياطي الاستراتيجي من النفط لمواجهة ارتفاع الأسعار، مؤكدًا أن إدارته تعمل على خفض التكاليف اليومية للأمريكيين وخفض العجز.

وقالت وزيرة الخزانة الأمريكية جانيت يلين في وقت سابق اليوم إن الولايات المتحدة تنسق مع حلفائها لتشديد العقوبات على روسيا كما تسعى لزيادة تكاليف الحرب عليها.

أضافت وزيرة الخزانة جانيت يلين "الغزو الروسي غير المبرر لأوكرانيا زاد من حالة عدم اليقين الاقتصادي".

وشددت يلين على أن واشنطن تقف بحزم مع الشعب الأوكراني والعقوبات التي فرضتها على روسيا غير مسبوقة.

ووقع الرئيس جو بايدن أمس على "قانون الإعارة والتأجير للدفاع عن الديمقراطية في أوكرانيا"، لافتًا إلى أنه وقع على قرار تسريع تزويد أوكرانيا بالأسلحة لأنه أمر مهم.

دعا بايدن، أمس، الدول الأوروبية إلى الوحدة في دعم أوكرانيا، لافتًا إلى أن حرب بوتين على أوكرانيا تجلب الدمار لأوكرانيا.