رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«المؤتمر» يعلن عن قبوله دعوة الأكاديمية الوطنية للتدريب للحوار الوطنى

الربان عمر صميدة
الربان عمر صميدة

أعلن حزب المؤتمر برئاسة الربان عمر المختار صميدة، وعضو مجلس الشيوخ، عن قبوله دعوة الأكاديمية الوطنية للتدريب للحوار الوطنى.

وثمن حزب المؤتمر دعوة الأكاديمية الوطنية للتدريب للحوار الوطني لكافة أطياف المجتمع، وفى مقدمته التيارات السياسية والحزبية والشبابية الذي كلف به الرئيس عبدالفتاح السيسي خلال إفطار الأسرة المصرية، ويؤكد حزب المؤتمر على قبوله الدعوة.

وتم تشكيل لجنة من قيادات الحزب برئاسة د. مجدي مرشد القائم بأعمال رئيس الحزب لتلقي جميع المقترحات والرؤى من جميع أعضاء الحزب من كافة المستويات التنظيمية على مستوى الجمهورية، وبدء العمل على وضع رؤية خاصة بالحزب على كافة المحاور والملفات الخاصة بالحوار، من أجل فتح مسارات للتفاعل المجتمعي حول كافة القضايا السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي تستهدف بناء الجمهورية الجديدة، بمشاركة جميع فئات المجتمع المصرى.

"المصريين الأحرار" يرحب بدعوة الأكاديمية الوطنية للتدريب لبدء الحوار الوطني

ورحب حزب “المصريين الأحرار” برئاسة الدكتور عصام خليل، بدعوة الأكاديمية الوطنية للتدريب  وفتح باب التسجيل للحوار الوطني لجميع أطياف المجتمع، وفقًا لتكليفات الرئيس عبدالفتاح السيسي خلال إفطار الأسرة المصرية.

وأشاد الحزب بسرعة التحرك من خلال الأكاديمية الوطنية للتدريب وفتح المجال للحوار بصورة مبكرة لكافة أطياف المجتمع منها الأحزاب والتيارات السياسية، وتأكيدها إدارة الحوار بتجرد وحيادية تامة، بما يضمن وصول صورة حقيقية ووافية، ورؤية كافة الأطياف المشاركة ومقترحاتهم لكافة المحاور الخاصة بالإصلاح الشامل.

ويؤكد حزب المصريين الأحرار جاهزية الحزب بملفات محورية عديدة في شتى المجالات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية والثقافية  والرياضية وفق رؤيته الحزبية للإصلاح المتكامل أعدت من خلال لجان الحزب النوعية ورؤية شاملة قابلة للتنفيذ، وتواكب خطوات بناء الجمهورية الجديدة.

وأعرب الحزب رئيسًا، وقيادات، وأعضاء، عن خالص الشكر والتقدير للرئيس الجسور عبدالفتاح السيسي الذي قام بإفساح المجال لحوار وطني جاد وفعال، يجمع القوى الوطنية كاملة ويمثل التيارات السياسية، هادفًا تحقيق نتائج تتماشى مع تطلعات وطموحات القيادة الوطنية والقوى السياسية وأطياف الشعب.

وأشار إلي أن اللجان النوعية المتخصصة فى كافة المجالات عكفت منذ فترات؛ لإعداد ملفات إصلاح ووضع رؤية شاملة متكاملة ومقترحات ورؤي قابلة للتنفيذ تتوافق مع برنامج الحزب الرئيسي، وفي ضوء إعلان رئيس الجمهورية عبدالفتاح تدشين الجمهورية الجديدة إيمانًا وثقة في شخصية ويقينا باتخاذ خطوات متسارعة؛ للإصلاح وفتح باب الحوار الوطنى.