رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«العاملين بالبترول» في ذكرى تحرير سيناء: أروع الأمثلة في التضحية والفداء

محمد جبران رئيس نقابة
محمد جبران رئيس نقابة العاملين بالبترول

هنأ محمد جبران، رئيس النقابة العامة للعاملين بالبترول، ونائب رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال مصر، الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، بمناسبة حلول الذكرى الـ40  لعيد تحرير سيناء.

وقال رئيس النقابة العامة للعاملين بالبترول، إن رجال القوات المسلحة ما يزالون يُقدمون أرواحهم ودماءهم لتطهير هذه الرقعة الغالية من أرض مصر من صنوف الإرهابيين والخونة وتجار الدين المُتربصين بأمن وسلامة الوطن؛ ليضربوا بذلك أروع الأمثلة في التضحية والفداء للحفاظ على الوطن ومُقدراته. 

كما بعث محمد جبران برقية تهنئة إلى الفريق أول محمد زكي، القائد العام للقوات المسلحة، وزير الدفاع والإنتاج الحربي،  ولجميع رجال القوات المسلحة البواسل من ضباط وضباط صف وجنود، معربا عن تمنياته لهم بالتوفيق والسداد، من أجل مواصلة مسيرة النهضة التنموية التي تشهدها البلاد، سائلا المولى عز وجل أن يُعيد هذه الذكرى على شعب مصر العظيم وقد تحقق كل ما يصبو إليه من تقدم ورفعة وازدهار.

وكان مجلس إدارة الاتحاد العام لنقابات عمَّال مصر، برئاسة جبالي المراغي، هنأ الرئيس عبدالفتاح السيسي، والفريق أول محمد زكي القائد العام للقوات المسلحة، وزير الدفاع والإنتاج الحربي، ورجال القوات المسلحة المصرية الباسلة، بمناسبة الذكرى الأربعين لعيد تحرير سيناء، حيث تم طرد المحتل الإسرائيلى نهائيًا، ورفع العلم المصري على أرض الفيروز في 25 أبريل سنة 1882، مؤكدًا أنها ذكرى تُجَسد بطولات، ودفاع القوات المسلحة بالروح والدم عن الأرض والكرامة.

وقال حسن شحاتة، الأمين العام للاتحاد العام لنقابات عمَّال مصر، في تصريحات صحفية اليوم الأحد، إن الاتحاد ونقاباته العامة الـ27، ومؤسساته الثقافية والاجتماعية والسياحية، ترى أن هذه الذكرى التي ستحل غد الإثنين، ستظل دائمًا وأبدا فخرًا لكل المصريين وفي القلب منهم العمال، وتذكرنا جميعًا بدور القوات المسلحة المصرية التي حققت النصر العظيم في أكتوبر 1973، وأنقذت البلاد من الإرهاب والإرهابيين عندما وقفت في صفٍ واحد، وساندت مطالب الشعب المصري العظيم  في ثورة 30 يونيو 2013 ضد الجماعة المتطرفة، وما زالت تلعب دورًا وطنيًا وقوميًا من أجل الاستقرار وحماية الأمن القومي في الداخل والخارج، مما يسهم في تحقيق التنمية.