رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

بعد تحذيرات الأرصاد.. كيف يتعامل مرضى الربو مع الطقس الحار والجاف؟

الربو
الربو

حذرت الأرصاد الجوية، من أن البلاد تتعرض لرياح الخماسين المحملة بالأتربة والرطوبة العالية، الأمر الذي يزيد من تفاقم المشاكل الصحية لمرضي الربو.

ومن المعروف أن التغيرات في درجات الحرارة مثل موجات الحرارة تؤدي إلى ظهور أعراض الربو لدى بعض الأشخاص، ففي السطور التالية قدم الاطباء بموقع "asthma" الطبي، كيفية إدارة الربو في هذه الظروف المناخية.

 

 

كيف يتعامل مرضى الربو مع الطقس الحار والجاف؟

«لا تدع الحرارة تفاجئك».. هناك العديد من الطرق التي يمكنك من خلالها المضي قدمًا في الطقس الحار، مثل التحقق من درجات حرارة الجو، ومؤشر جودة الهواء المحلي قبل الخروج وبدء يومك.

كن مستعدا للموجات الحارة:

عندما ترتفع درجات الحرارة وتجد نفسك تعاني من أعراض الربو ، فأنت تريد أن يكون لديك دواء مسكن في متناول اليد، بغض النظر عن الطقس، احتفظ بمخفف الربو معك، للتعامل مع الأزمات والنوبات.

 

 

كن ذكيا:

إذا كنت تعلم أنك ستكون في الخارج عندما يكون ذلك خانقًا، فمن الأفضل أن تكون ذكيًا حيال ذلك، احتفظ بأدوية الربو الخاصة بك بعيدًا عن أشعة الشمس المباشرة وبعيدًا عن الأماكن المعروفة بارتفاع درجة حرارتها.

ابق هادئًا:

الحفاظ على البرودة أمر بالغ الأهمية للسيطرة على الربو في الطقس الدافئ، وذلك من خلال التواجد في الأماكن الرطبة والابتعاد عن الأماكن الجافة.

ابق في الداخل:

في الأيام الحارة والرطبة ، من الأفضل أحيانًا البقاء بالداخل وتجنب الحرارة تمامًا، كما أن هناك العديد من الفوائد لخطة التعامل مع الربو، حيث يتمثل أحدهم في القدرة على تحديد وقت ظهور الربو.

 

 

إذا كنت تعلم أن حالة الربو لديك تزداد سوءًا في فصل الصيف أو بسبب الطقس الحار والرطب، فتحدث إلى طبيبك حول علاج الربو وتأكد من أنه مناسب لك.

أوضح الأطباء، أن الحرارة والرطوبة تؤدي إلى تفاقم الحساسية، فهناك العديد من مسببات الحساسية مثل حبوب اللقاح والغبار والعفن أكثر انتشارًا ويمكن أن تؤدي إلى ظهور أعراض الربو لديك. قد يكون من المفيد التحدث مع طبيبك حول إجراء اختبار الحساسية.