رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

علماء يكتشفون سلالتين جديدتين من «أوميكرون».. هل سيشكلان خطورة؟

أوميكرون
أوميكرون

اكتشف علماء جنوب إفريقيا سلالتين جديدتين لمتحور أوميكرون التاجي، وتم تسمية السلالتين BA.4 و BA.5 ، لكنهما لم يتسببا فى ارتفاع عدد الإصابات وتم العثور عليهما في عينات من عدد من البلدان.

ونظرًا للانخفاض الشديد في عدد الإصابات وحالات الاستشفاء والوفيات في جنوب إفريقيا، فقد تم التنبيه بشأن التطور المستمر ولكن لا يجب أن نشعر بالقلق.

ووفقا لموقع "ذا ناشونال" كل العلوم المختبرية حول تحييد الفيروس واللقاحات جارية بالفعل، والعلماء يعملون على تعزيز المراقبة الجينومية.


كانت جنوب إفريقيا وبوتسوانا أول من اكتشف عقار أوميكرون في نوفمبر الماضي، وكانت جنوب إفريقيا أول دولة تتعرض لموجة من الإصابات الناجمة عن السلالة.

لكن عدد الوفيات والأشخاص الذين يحتاجون إلى العلاج في المستشفى كان جزءًا صغيرًا من تلك التي تسببها متغير دلتا، حتى مع تسجيل الحالات اليومية أعلى مستوى في ديسمبر.

وقال السيد دي أوليفيرا المسئول عن التسلسل الجيني: "إنه تم العثور على السلالات الفرعية أيضًا في عينات من بوتسوانا وبلجيكا وألمانيا والدنمارك والمملكة المتحدة".

وقالت منظمة الصحة العالمية في بيان إنه حتى الآن، تم تحديد أربع عينات تحتوي على سلالات فرعية في بوتسوانا و 23 في جنوب إفريقيا.

وأكد ماتشيديسو مويتي المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية في إفريقيا: "لا يوجد سبب يدعو للقلق.. نحن نعمل مع علماء في بوتسوانا وجنوب إفريقيا لاكتساب معرفة سلوكية كاملة لهذه السلالات الفرعية".

وتابع إن السلالتين الفرعيتين تختلفان عن بعضهما من حيث طفرات الأحماض الأمينية خارج بروتين السنبلة.