رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

مريض أو على سفر.. 6 أعذار تبيح لك الإفطار فى رمضان

الصيام
الصيام

يتساءل العديد من المواطنين عن الأشياء التي تبيح الإفطار في شهر رمضان الكريم، حيث إنه شهر المغفرة والعفو، ويعتبر الصيام فرضا من الفروض الخمسة، ولكن الله تعالى يعطي رخصة، لمن لا يستطيع الصيام.

وجاء في قوله تعالى "لاَ يُكَلِّفُ اللّهُ نَفْساً إِلاَّ وُسْعَهَا"، ووضع الله سبحانه وتعالى رخصا للمسلمين، حيث من لا يستطيع الصيام ويجد مشقة في ذلك لا يكلفه الله بالصيام، ونرصد لكم في التقرير التالي  6 أشياء تبيح الإفطار في رمضان وفقًا لما كشفت عنه دار الإفتاء.

“الدستور” ترصد لكم أهم مبيحات الإفطار في الشهر الكريم 

1- العجز عن الصيام

 أي الإنسان الذي تخطى سن الـ60 عامًا، حيث ردت دار الإفتاء على ذلك بأنه: "يجب إخراج فدية عن كل يوم، وقدرها 10 جنيهات".

2- أصحاب الأمراض المزمنة

حيث ردت دار الإفتاء على ذلك: "أنه من كان مريضًا فليخرج صدقة عن كل يوم أفطر به وتكلفة الفدية 10 جنيهات، والمرضى هم أصحاب الأمراض المزمنة، كمرضى السكر، والقلب وضغط الدم"، وجاء في ذلك أنه لا يحق الصوم للمرضى، الذين يجدون مشقة في الصيام، كالعطش الشديد.

3 - السفر

أتاحت دار الإفتاء الإفطار في رمضان في السفر، ولكن بشروط أنه إذا كان السفر شاقا، ولا يتحمل الشخص الصيام، ولكن يجب قضاء تلك الأيام، وكما جاء في قولة تعالي ﴿فَمَنْ كَانَ مِنْكُمْ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ﴾.

4- الحَمْل

أجابت دار الإفتاء عن التساؤلات حول المرأة الحامل، حيث أتاحت لها الإفطار، والمرأة الحامل لها رخصة الإفطار وليس عليها بعد ذلك إلَّا القضاء في أيام أخر.

5- الرضاعة

حيث أتاحت دار الإفتاء الإفطار للمرأة التي تقوم بالرضاعة خوفًا على صحتها وصحة طفلها، ولكن يجب عليها تعويض تلك الأيام.

6- المشقة الزائدة غير المعتادة

حيث أباحت دار الإفتاء الإفطار لمن عليهم المشقة الزائدة، كالغزو والجهاد، في حين الإصابة بالعطش الشديد ومن خاف على نفسه من الضرر، حيث إن الصيام لا يجب أن تكون فيه مشقة.