رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

برلماني: موسم توريد القمح سيكون الأكبر في تاريخ مصر

النائب السيد شمس
النائب السيد شمس الدين

قال النائب السيد شمس الدين، عضو مجلس النواب، إن الموسم الحالى لتوريد المزارعين لمحصول القمح هذا العام والذى بدأ فى بداية شهر أبريل الجارى سيكون الأكبر في تاريخ مصر لتحقيق الأمن الغذائى للمصريين.

وأضاف شمس الدين، في بيان، أن هناك عدة أسباب وراء أهمية الموسم الحالى لتوريد القمح فى مقدمتها الحافز الذى قرره الرئيس عبد الفتاح السيسى لمزارعي توريد القمح إضافة الاهتمام الكبير من حكومة الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء بصفة عامة والدكتور علي المصليحي، وزير التموين والتجارة الداخلية بصفة خاصة بملف القمح مثمناً قيام وزارة التموين والتجارة الداخلية بالإعلان عن محددات و ضوابط توريد القمح المحلى وتداوله وهى خطوة هامة تستهدف الحفاظ على صحة المصريين وتحقيق الأمن القومي الغذائي وأن المستهدف من ضوابط وزارة التموين ألا يقل حجم التوريد عن 6 مليون طن سنويا.

و أعلن النائب اتفاقه التام مع ضوابط التوريد التى وضعتها وزارة التموين والتجارة الداخلية خاصة أن هدفها إحكام عملية التوريد والتزام جميع المزارعين بتوريد إنتاجهم للدولة المصرية، لا سيما فى ظل الظروف العالمية الاستثنائية نتيجة تداعيات أزمة الحرب الروسية الأوكرانية وما خلفته من آثار سلبية على اقتصاديات غالبية دول العالم معرباً عن ثقته فى أن الموسم الحالي لتوريد القمح سيكون أكبر موسم لتوريد القمح فى تاريخ مصر خاصة أن المساحات المنزرعة وصلت لحوالي 400 ألف فدان.

وكان الدكتور على المصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية، قد أكد أن الوزارة قامت بتجهيز أكثر من 400 نقطة لاستقبال الأقماح المحلية الموردة لموسم ‏‏2022، تتنوع بين الصوامع والهناجر والبناكر والشون المطورة؛ استعدادا ‏لاستقبال المحصول، مؤكدا أن مستحقات ‏المزارعين سوف تُصرف خلال 48 ساعة بحد أقصى، مضيفا أنه تم التنسيق مع وزير المالية فيما يتعلق بتوفير الاعتمادات المالية المطلوبة، نظير توريد القمح.