رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

اعترافات عاطلين متهمين بقتل سائق توك توك لسرقته في المرج

ضبط عاطلين
ضبط عاطلين

تواصل «الدستور» نشر التفاصيل الكاملة في اتهام عاطلين  بقتل سائق لسرقة توك توك ملكه بمنطقة المرج.

وفي هذا التقرير نستعرض اعترافات المتهمين حول الواقعة.
 

كشفت أوراق القضية أنه باستجواب المتهم الأول "م.خ" خلال تحقيقات النيابة أقر بارتكابه الواقعة وأجرى معاينة تصورية بكيفية ارتكابه لها أمام النيابة العامة.

كما أنه باستجواب المتهم "م.ع" خلال التحقيقات  أقر بارتكابه واقعة إخفاء جثمان المجني عليه وإخفاء المسروقات المتحصلة من جريمة القتل وتعاطي جوهر الحشيش المخدر.

وأضاف أنه استيقظ على صوت استغاثة فخرج لاستبيان الأمر، فأبصر المتهم لدى قيامه بسحب المجني عليه داخل الشقة وطلب منه إخفائه بنقله إلى مكان العثور عليه فأستجاب لطلبه وأنه لاذ بالفرار عقب ذلك مستقلا الدراجة النارية التي قام بإخفائها بأحد الجراجات.

التحريات

جاء بأقوال – مقدم شرطة ورئيس مباحث قسم شرطة المرج -أن تحرياته توصلت إلي قيام المتهمين بارتكاب المتهم الأول عقد العزم علي سرقة أحد المارة وأعد لذلك الغرض سلاحًا أبيض "سكين" .

وأضاف أنه تقابل مع المجني عليه حال قيامه بإصلاح دراجته النارية وطلب منه مساعدته فاستجاب المتهم الأول لطلبه وعقب ذلك طلب المجني عليه من المتهم الأول الدخول إلى منزله لقضاء حاجته فقبل المتهم وأثناء خروج المجني عليه من منزل المتهم الأول، أشهر المتهم الأول بوجهه السلاح الأبيض محاولًا سرقته إلا أن المجني عليه قاومه فقام المتهم الأول بتسديد عدة طعنات له قاصدًا قتله لتسهيل سرقته ثم قام بسحبه وإدخاله داخل المنزل وعقب ذلك خرجا لإيهام الشاهد الأول بروايتهما وعرض المتهم الأول الدراجة النارية الخاصة بالمجني عليه للبيع لأحد الأشخاص يدعي "أبو كرم" إلا أنه طلب مقابلة مالك الدراجة ففشلت تلك المفاوضات ثم دلف إلى المنزل ثم قام بطلب المساعدة من المتهم الثاني وقاما بلف جثمان المجني عليه ببطانية ووضعه داخل الدراجة النارية وقاما بإلقائه بمكان العثور عليه بقصد إخفائه. 

وأوضح أنه وعقب ذلك لاذ المتهم الثاني بالفرار مستقلا الدراجة البخارية المملوكة للمجني عليه وقام بإخفائها بأحد الجراجات حتى تمكن من ضبطها. 

وأشار إلى أنه بمناقشتهما أقر له بارتكاب الواقعة وقام المتهم الثاني بإرشاده عن مكان تواجد الدراجة النارية والتي عثر بداخلها على السلاح المستخدم في الجريمة وأرشد المتهم الأول عن مكان الهاتف المحمول المملوك للمجني عليه.