رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

تقرير نمساوى يكشف: أغلب المناصب القيادية فى اتحاد المنظمات الإسلامية يحتلها قادة الإخوان

جريدة الدستور


كشف مركز توثيق الإسلام السياسي الحكومي في النمسا، فى تقرير له، عن أن الغالبية العظمى من المناصب القيادية في اتحاد المنظمات الإسلامية كان يحتلها دائما كبار القادة في بيئة الإخوان، ويشرف الاتحاد على كل الجمعيات والمؤسسات التابعة للجماعة في القارة الأوروبية.

وحسب التقرير، فإنه مع مرور الوقت أسس اتحاد المنظمات الإسلامية، الذي تغير اسمه مؤخرا إلى مجلس مسلمي أوروبا، العديد من الكيانات المتخصصة لخدمة أهداف محددة، ومن بينها اتحاد الشباب الأوروبي المسلم والمنظمات الطلابية "فيميسو".

ويعمل «فيميسو»، الذي يتخذ من بروكسل مقرا له، كمنظمة جامعة للشباب والمنظمات الطلابية لكل بيئة إخوانية في كل دولة بالقارة.

وذكر التقرير أنه عادة ما يشغل أطفال بعض كبار قادة بيئة الإخوان الأوروبيين مناصب قيادية في «فيميسو»، مشيراً إلى أن منظمة «فيميسو» محور طلب إحاطة في البرلمان الأوروبي، في ديسمبر الماضي، بسبب علاقاتها بالإخوان، واختراقها مؤسسات الاتحاد الأوروبي.

وكان النائب نيكولاس فيست قد قدم، العام الماضي، طلب إحاطة موجهًا إلى المفوضية الأوروبية، يحمل عنوان "تمويل حملة WE CAN4HR (يمكننا) وتنفيذها والإشراف عليها"، في خطوة جديدة تستهدف منظمات الإخوان.