رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

اعتبرته "يوم الكفر" وزوجت من ظبطتهم فى عيد الحب.. هكذا تعاملت طالبان مع "الفالنتين"

طالبان
طالبان


رفضت حركة طالبان الأفغانية الاحتفال بعيد الحب ووصفته بـ"يوم الكفر"، وذلك في المرة الأولى التي يمر عيد الحب على الشعب الأفغاني خلال حكم طالبان منذ العام الماضي.

ووفقاً لبيان لطالبان فإن "هذا اليوم يوم كفر وغير إسلامي، وليس له مكان في الثقافة الإسلامية، والاحتفال بعيد الحب يسبب الفساد في المجتمع وهو أمر محظور"، وطالبت الحركة أصحاب المقاهي والمطاعم بضرورة مواصلة أنشطتهم اليومية المعتادة، محذرة إياهم في الوقت ذاته من السماح بإقامة احتفالات بعيد الحب.

ولفتت الحركة أن "عناصر الإمارة الإسلامية يرصدون الأوضاع في المقاهي والمطاعم وكذلك الشوارع وسوف تتعامل مع المخالفين"، مشيرة إلى أن "أصحاب المقاهي والمطاعم المخالفين لأوامر الإمارة الإسلامية سيتم مصادرة ممتلكاتهم".

إلى ذلك، أجبرت الحركة في بيان الأشخاص المحتفلين بعيد الحب، على "الزواج"، وقالت "أي فتاة وشاب يتم ضبطهما وهما يحتفلان بهذا اليوم، سيتم تزويجهما وفق الشرعية من قبل أعضاء الإمارة الإسلامية".