رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

كنائس إندونيسية تواجه تهديدًا إرهابيًا فى عيد الميلاد.. ما القصة؟

جريدة الدستور

على الرغم من أن إندونيسيا دولة مسلمة إلى حد كبير، إلا أنها تحتوي على 11000 كنيسة مسيحية على الأقل، وتواجه معظمها تهديدا إرهابيا في عيد الميلاد حسب كاتدرائية جاكرتا.

وسيقوم قرابة 180 ألف شرطي إندونيسي بحراسة الكنائس والأماكن العامة في جميع أنحاء البلاد خلال احتفالات عيد الميلاد هذا العام لمنع الهجمات الإرهابية.

إلى ذلك كانت قد ألقت الشرطة القبض على العشرات من الأعضاء المشتبه بهم في الجماعة الإسلامية المنتشرة في جميع أنحاء البلاد خلال الأسابيع التي تسبق عيد الميلاد، وأوضحت السلطات أنها لا ترغب في تكرار الهجمات الإرهابية التي تعرضت فيها عشرات الكنائس في سومطرة وجاوة وغرب نوسا تينجارا للهجوم من قبل الجماعة الإرهابية عشية عيد الميلاد عام 2000، مما أسفر عن مقتل 18 شخصًا وإصابة كثيرين آخرين.

وسيكون هناك تواجد مكثف للشرطة في الكنائس التي تعرضت للهجوم من قبل، بما في ذلك كنيسة سانتا ماريا الكاثوليكية وكنيستان بروتستانتيتان في سورابايا جاوة الشرقية، والتي استهدفت من قبل مفجرين انتحاريين قتلوا 19 شخصًا في مايو 2018


إلى ذلك، كشف مساعد رئيس عمليات الشرطة الوطنية الإندونيسية إمام سوجيانتو أنه سيتم نشر 177212 شرطيًا خلال عيد الميلاد هذا العام، لافتًا إلى أن ضباط الشرطة سيحرسون الكنائس ومراكز التسوق والمواقع السياحية.

وأكد أنه ستتم حراسة الكنائس الكاثوليكية والبروتستانتية في جميع أنحاء إندونيسيا من قبل ما لا يقل عن 43000 ضابط، مشيرًا إلى أن أفراد الجيش سيساعدون الشرطة فيما يطلق عليه عملية الشمعة وتستمر من 24 ديسمبر الى 2 يناير المقبل.