رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

سفير مصر لدى بروكسل يبحث التعاون فى 3 ملفات مع أعضاء البرلمانين الأوروبى والبلجيكى

السفير دكتور بدر
السفير دكتور بدر عبد العاطي

استقبل السفير دكتور بدر عبدالعاطي، سفير مصر لدي مؤسسات الاتحاد الأوروبي ومملكة بلجيكا ودوقية لوكسمبورج ومندوبها الدائم لدى حلف شمال الأطلنطي، النائب تيري مارياني، عضو البرلمان الأوروبي.

وأكد السفير عبدالعاطي، أهمية مواصلة تعميق التعاون على المستوى البرلماني بين الجانبين، في إطار التواصل المستمر مع أعضاء البرلمان الأوروبي ببروكسل،.

وشرح عبدالعاطي، عملية التطوير والتحديث الشامل الذي تشهده مصر لنواب البرلمان الأوروبي وإيضاح الصورة كاملة أمامهم في هذا الشأن، مما يتيح الفرصة لنواب البرلمان الأوروبي للتعرف على التطورات الحقيقية للأوضاع في مصر.

وأشار إلى اللقاء الذي جمع الرئيس عبدالفتاح السيسي، مع روبيرتا ميتسولا، رئيسة البرلمان الأوروبي، خلال زيارته الأولى إلى بروكسل على هامش المشاركة في أعمال الدورة السادسة من قمة الاتحاد الإفريقي والاتحاد الأوروبي التي عقدت في يومي 17 و18 فبراير الماضي.

وأكد أن ذلك اللقاء يفرض أهمية تكثيف التواصل بين البرلمانين الأوروبي والمصري لإدراك طبيعة التحديات التي تواجهها مصر، والتطورات الإيجابية التي حققتها رغم هذه التحديات خلال السنوات الأخيرة على كافة المستويات السياسية والاجتماعية والاقتصادية.

وتطرق إلى ما تواجهه مصر من تحديات جراء التطورات الإقليمية، والتداعيات الاقتصادية للأزمة في أوكرانيا، وتأثيرها بصورة مباشرة على الأمن الغذائي المصري وارتفاع أسعار الطاقة في الأسواق العالمية.

وأشار إلى تأثير تلك التداعيات الاقتصادية بشكل مباشر على قطاع السياحة، لتوقف السياحة الواردة من روسيا وأوكرانيا.

من جانبه، ثمن النائب مارياني ما تحققه مصر من إنجازات داخلية إيجابية، فضلًا عن دورها في تحقيق الأمن والاستقرار في منطقتي الشرق الأوسط وإفريقيا.

من ناحية أخرى، التقي سفير مصر لدى بروكسل، مع النائبة بالبرلمان الأوروبي سيلفيا ساردون، واستعرض التقدم المحرز في مصر على كافة الأصعدة السياسية والاقتصادية والاجتماعية والتنموية في إطار عملية التحديث والتطوير الشاملة الجارية.

وتطرق اللقاء إلى الدور الإقليمي الحيوي الذي تضطلع به مصر في حفظ الأمن والاستقرار الإقليمي، علاوة على تناول الموقف إزاء عدد من الأزمات في المنطقة، وعلى رأسها الأزمة الليبية.

وأكد السفير عبدالعاطي، أهمية مواصلة تعزيز أواصر التعاون بين البرلمان المصري والبرلمان الأوروبي، وتوثيق قنوات التواصل، بما في ذلك تكثيف الزيارات المتبادلة بين الجانبين.

وتناول اللقاء أهمية تكثيف وتعميق التعاون بين مصر والاتحاد الأوروبي في عدد من مجالات الاهتمام المشترك، وعلى رأسها قطاع الطاقة، في ضوء وضعية مصر كمركز إقليمي لإنتاج وتداول الطاقة، سواء فيما يتعلق بالوقود الأحفوري، وتحديدًا الغاز المسال، أو الطاقة المتجددة أو النظيفة، ممثلة في الهيدروجين الأخضر.

كما التقى عبدالعاطي، بعضو مجلس النواب البلجيكي كون ميتسو.

وتحدث عن أوجه العلاقات بين مصر وبلجيكا، وسبل تطويرها، خاصة في ضوء ما اكتسبته تلك العلاقات من زخم خلال زيارة الرئيس السيسي الأخيرة إلى بلجيكا في فبراير الماضي.

وبحث اللقاء الجهود المصرية المحققة في مجال مكافحة الإرهاب، وسبل تعزيز التعاون بين مصر والاتحاد الأوروبي في ذلك المجال، والدور القيادي الهام الذي تقوم به مصر في مكافحة الفكر المتطرف من خلال مؤسساتها الدينية المعتدلة.