رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

رئيس قطاع المتاحف يتفقد معرض رمسيس وذهب الفراعنة في الولايات المتحدة

 من داخل المعرض
من داخل المعرض

توجه مؤمن عثمان رئيس قطاع المتاحف بالمجلس الأعلى للآثار، إلى مدينة هيوستن بالولايات المتحدة الأمريكية لتفقد معرض الآثار المؤقت ”رمسيس وذهب الفراعنة“ بمتحف هيوستن للعلوم الطبيعية.

وأوضح  مؤمن عثمان أن الجولة تضمنت تفقد القاعات المختلفة التي يعرض بها القطع الخاصة بالمعرض والتأكد من حالتها، ودرجة الحرارة والرطوبة المحيطة بها، مؤكدا أن القطع الأثرية يتم عرضها وفقا لأحدث أساليب العرض المتحفي المتبعة، وأن البيئة المحيطة صالحة ومناسبة تماما لطبيعة كل أثر، كما قام بعرض بعض المقترحات من شأنها تطوير أسلوب العرض المتحفي خلال المحطة القادمة للمعرض.

كما تفقد الجناح المخصص بالمعرض للترويج للمقصد السياحي المصري من خلال شاشات العرض التفاعلية عن الأماكن السياحية والمواقع الأثرية والمتاحف بالمقصد السياحي المصري، بالاضافة إلى لافتات كبيرة عليها QR كود يمكن من خلاله الدخول على الصفحات الترويجية للوزارة على منصات التواصل الاجتماعي المختلفة لمعرفة مميزات المقصد السياحي المصري وما يتمتع به من أنماط ومنتجات متنوعة.

وخلال الزيارة، التقى مؤمن عثمان، بمدير متحف هيوستن للعلوم الطبيعية، ومنظمي المعرض، بحضور السفير خالد رزق القنصل المصري في هيوستن، حيث تم مناقشة عدد من الموضوعات الخاصة بالمعرض وعدد الزائرين بالإضافة الى مناقشة عددا من المقترحات من بينها امكانية فعاليات الثقافية على هامش المعرض.

تجدر الإشارة إلى أن معرض "رمسيس وذهب الفراعنة" كان قد افتتحه الدكتور مصطفى وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، ويضم ١٨١ قطعة أثرية، تبرز بعض الخصائص المميزة للحضارة المصرية القديمة وخاصة في عصور الدولة الوسطى والحديثة وحتى العصر المتأخر، من خلال مجموعة من التماثيل والحلي وأدوات التجميل واللوحات والكتل الحجرية المزينة بالنقوش، وتماثيل لبعض المعبودات على هيئة طيور وحيوانات، بالإضافة إلى بعض التوابيت الخشبية الملونة، ومن المقرر أن يستمر المعرض بمتحف هيوستن لمدة ٦ أشهر ثم ينتقل بعدها للعرض بسان فرانسيسكو لمدة ٦ أشهر أخرين.