رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

كاميرات المراقبة كلمة السر فى كشف جريمة تحرش سائق بطفلة فى أرض اللواء

تحرش
تحرش

كشفت جهات التحقيق، اليوم الجمعة،  أن كاميرات المراقبة هي كلمة السر في كشف جريمة التحرش بطفلة العجوزة على يد سائق تاكسي استدرجها إلى داخل عقار سكني في أرض اللواء، وحاول الاعتداء عليها جنسيا لكن صرخاتها أنقذتها من المتهم الذي ظهر في الفيديو الموثق من قبل كاميرات المراقبة وهو يقوم بتعديل ملابسه وقت نزوله على سلالم العقار خلف الطفلة.

وأفادت التحقيقات بأن كاميرات المراقبة في المنزل وثقت الجريمة وأظهرت المتهم بشكل كامل، ما ساعد الشرطة على سرعة تحديد المتهم وإلقاء القبض عليه وتبين أنه سائق تاكسي ويقيم بذات المنطقة، وأنه استدرج الطفلة إلى سلالم العقار زاعمًا أنها ستساعده في النداء على أحد الأشخاص لكنه استغل براءة الطفلة وبدأ في التحرش بها وملامسة مواضع حساسة من جسدها لكنها صرخت وظلت تبكي وهي تهرول من على سلالم العقار حتى غادرت المنزل.

وتسلمت جهات التحقيق تحريات المباحث في الواقعة إذ بينت ورود بلاغ إلى قسم شرطة العجوزة بمديرية أمن الجيزة من قبل نجدة الطفل، وهو البلاغ الثاني بعد ورود بلاغ من ساكنة عقار بالعجوزة ، يتضمن التحرش بطفلة على سلالم العقار وأن كاميرات المراقبة لديها وثقت الجريمة، وبإجراء التحريات وجمع المعلومات أمكن تحديد المتسبب في الواقعة.

وعقب تقنين الإجراءات جرى استهدافه وأمكن ضبطه، واعترف بأنه أثناء قيادته سيارة بدائرة قسم شرطة العجوزة بالجيزة، شاهد الطفلة واستدرجها للعقار محل الواقعة، بادعاء مساعدته لصعود سلالم العقار كونه يعاني من عرج بسيط، وعند تأكده من عدم وجود أحد قام بمضايقتها، إلا أن الطفلة انتابتها حالة من الفزع والبكاء وهرولت على سلم العقار، ولحق بها المشكو في حقه، واستقل سيارته وفر هاربا.

وعقب ذلك أمكن التوصل إلى المجني عليها وتبلغ من العمر 6 سنوات، مقيمة بدائرة قسم شرطة العجوزة بالجيزة، وبسؤالها في حضور والدتها، أيدت اعترافات المشكو في حقه، وجرى اتخاذ الإجراءات القانونية بحق المتهم وإلقاء القبض عليه.