رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

حصيلة إصابات كورونا فى إسبانيا تتجاوز الـ10 ملايين

كورونا فى إسبانيا
كورونا فى إسبانيا

تجاوزت حصيلة إصابات كوفيد-19 في إسبانيا عتبة الـ10 ملايين، وفقا لأرقام وزارة الصحة.

وأبلغت الوزارة عن 77873 حالة جديدة، ليرتفع العدد الإجمالي إلى 10039126 حالة في جميع أنحاء البلاد، فيما فقد ما مجموعه 93633 شخصا حياتهم بسبب الوباء.

وتم تسجيل أكثر من 3.6 مليون حالة من إجمالي الحالات في شهر يناير المنقضي، بسبب "الموجة السادسة" من العدوى والناجمة بشكل رئيسي عن المتحور أوميكرون، وهو ما يزيد بأكثر من ثلاثة أضعاف عن الحالات المسجلة في شهر ديسمبر عام 2021.

ولم يقترن العدد المرتفع للحالات في إسبانيا بارتفاع مماثل في الضغط على المستشفيات، حيث يشغل مرضى كوفيد-19 حاليا 14.52 بالمائة من أسرة المستشفيات و21.71 بالمائة من الأسرة في وحدات العناية المركزة، وهي أرقام أقل بكثير من الموجات الأخرى.

وسمحت وكالة الأدوية الإسبانية يوم الثلاثاء بإجراء المرحلة الثالثة والأخيرة من تجارب لقاح شركة هيبرا الإسبانية لتحديد مدى أمان وكفاءة اللقاح.

يشار إلى أن فيروس كورونا المستجد أو "كوفيد- 19" ظهر في أواخر ديسمبر 2019 في مدينة "ووهان" الصينية في سوق لبيع الحيوانات البرية، ثم انتشر بسرعة مع حركة انتقال كثيفة للمواطنين.

وتتضمن الأعراض الشائعة للمرض الحمى والسعال وضيق النفس، أما الآلام العضلية وإنتاج القشع و ألم الحلق فليست أعراضًا شائعة.

ويتطور عدد منها إلى أشكال أكثر خطورة، مثل ذات الرئة الشديدة والاختلال العضوي المتعدد، في حين أن غالبية الحالات المصابة تعاني من أعراض خفيفة، لكن المصابين بمتلازمة الضائقة التنفسية الحادة "ARDS" قد يعانون من فشل في عدد من الأعضاء، وجلطات دموية.

وتتراوح المدة الزمنية الفاصلة بين التعرض للفيروس، وبداية الأعراض من يومين إلى 14 يومًا، بمعدل وسطي هو خمسة أيام.

وتتصدر الولايات المتحدة دول العالم من حيث أعداد الوفيات، تليها البرازيل والمكسيك والهند والمملكة المتحدة وإيطاليا وروسيا وفرنسا  وألمانيا.