رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الفرح تحول لسرادق عزاء.. تفاصيل وفاة عريس قبل زفافه بساعات بالشرقية

العريس المتوفى
العريس المتوفى

شيع المئات من أهالي قرية الرياض التابعة للوحدة المحلية بشنبارة الميمونة بمركز الزقازيق محافظة الشرقية، جنازة الشاب عبدالله محمد عبدالستار عريس الجنة إلى مثواه الأخير في جنازة شعبية كبيرة.

كان الشاب توفي قبل زفافه بساعات إثر إصابته بأزمة قلبية خلال قيامه بتركيب طبق الدش وسقوطه، وعقب نقله إلى المستشفى تبين وفاته وكان مقدرا له أن يكون حنته أمس وزفافه اليوم.

وأكد المهندس أحمد حسني، أحد أهالي القرية، في تصريحات أن المتوفي يدعى عبدالله محمد عبدالستار 28 سنة محاسب في إحدى شركات القطاع الخاص وعاد من السفر خلال عمله بإحدى الدول العربية وكان مقررا أن يكون زفافه اليوم وحنته أمس، ولكن إرادة الله كانت أقوى وتم تشييع الجثمان.

واستكمل أحمد حسني حديثه مؤكداً أن الفقيد وحيد أسرته من الذكور ولديه شقيقتان وكان يستعد لإتمام مراسم الزفاف وأصيب بأزمة قلبية أثناء قيامه بتركيب طبق الدش وسقط من أعلى وسقطت عليه قطعة من الطوب وعند نقله إلى المستشفى تبين وفاته.

وأشار إلى أن الفرح تحول إلى ميتم وخاصة أنه تم نصب سرادق الفرح ولكن شاءت الأقدار أن يتم تشييع الجثمان بدلا من أن يتم زفافه على عروسه، وندعو الله أن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان وأن يتغمد الفقيد بواسع رحمته.