رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

جلسة مغلقة لمجلس الأمن الدولي بشأن «الهجوم الحوثي» على الإمارات

مجلس الأمن
مجلس الأمن

كشفت مصادر دبلوماسية مطلعة، عن عقد مجلس الأمن لجلسة مشاورات اليوم الجمعة، لمناقشة اعتداء الحوثيين على منشآت مدنية في الإمارات العربية المتحدة.

ومن المقرر أن تكون الجلسة مغلقة، وتأتي بعدما قدمت الإمارات رسالة إلى النرويج رئيسة مجلس الأمن لشهر يناير، تطلب فيها عقد اجتماع للمجلس بشأن هجمات الحوثيين الإرهابية على أبوظبي، التي وقعت الإثنين الماضي، وفقا لما نقلته فضائية "العربية" عن تلك المصادر.

والثلاثاء الماضي، استنكرت الرسالة الإماراتية استهداف ميليشيات الحوثي للمدنيين وللأعيان المدنية على الأراضي الإماراتية، في انتهاك صارخ للقانون الدولي، داعية مجلس الأمن إلى إدانة هجمات الانقلابيين.

ودعت الإمارات المتحدة مجلس الأمن إلى إدانة هجمات الحوثيين، بشكل قاطع وبصوت واحد.

من جهتها، أشارت المندوبة الدائمة لدولة الإمارات لدى ​الأمم المتحدة​، لانا نسيبة، إلى أن هذا التصعيد غير القانوني والمثير للقلق، هو خطوة أخرى في جهود الحوثيين لنشر الإرهاب والفوضى في المنطقة ومحاولة أخرى من قبل الحوثيين، لاستخدام القدرات التي اكتسبوها بشكل غير قانوني، في تحد للعقوبات المفروضة من قبل الأمم المتحدة، لتهديد السلام والأمن.

ودعت نسيبة، مجلس الأمن للتحدث بصوت واحد، والانضمام إلى الإدانة الحازمة والقاطعة، لهذه الهجمات الإرهابية التي شنت في تجاهل تام للقانون الدولي.

وأعلنت شرطة أبوظبي الإثنين الماضى عن وفاة مواطن باكستاني وشخصين من الجنسية الهندية وإصابة 6 آخرين، جراء الانفجار والحرائق التي شهدتها العاصمة.

 وبحسب ما نقلته وكالة الأنباء الإماراتية "وام"، أكدت الشرطة أن السلطات المختصة تبدأ تحقيقًا موسعا حول سبب الحريق والظروف المحيطة به".

وأثار العدوان الحوثي على دولة الإمارات العربية المتحدة، غضبًا واسعًا واستنكارًا كبيرًا في العديد من الدول العربية.

وأدانت العديد من الدول الحادث الإرهابي الذي استهدف مدينة أبوظبي اليوم، وأسفر عن عدد من القتلى والمصابين.